حَبِيبَ أَيَّامِي – شعر : محسن عبد المعطي

الشعر …
شعر : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه.. – مصر
خُذْنِي إِلَى عَتَبَاتِكُمْ=عَتَبَاتِ ضَوْءٍ لَنْ يُرَدَّا
وَدَعِ الْقَوَارِيرَ الَّتِي=تَشْدُو بِحُبِّ الْعُمْرِ حَمْدَا
تَشْدُو بِحُبِّكَ فِي الصَّبَاحِ وَلَا تُطِيقُ الْعُمْرَ بُعْدَا
وَتُطِيلُ تَسْبِيلَ الْجُفُونِ فَطَيْفُهَا خَيْرٌ مَرَدَّا
انِسَتْ إِلَيْكَ حَبِيبَ أَيَامِي غَدَتْ تَشْتَاقُ عَوْدَا
سَاعَاتُ لُقْيَاكِ احْتَوَتْ=نِي والْفُؤَادُ يُرِيدُ خُلْدَا
أَنَا لَنْ أَسَافِرَ عَاجِلاً=أَوْ آجِلاً لِأَصُونَ عَهْدَا
[email protected]