الإنشاء (1-5) بقلم : سعيد مقدم ابو شروق

فن وثقافة ….
بقلم : سعيد مقدم ابو شروق – الاهواز …
هذه النصوص كتبتها لمجموعتنا الإنشاء والتصحيح عبر الواتساب وطلبت من الأعضاء أن يكتبوا نصوصا مشابهة ويتباحثوا ويصحّحوا.
1
مرحبا
كيف حالك يا صديقي؟
لعلّك بخير؟
أنا من المحمّرة، قرية الشّنة في المحرزي.
أنا مزارع، لي ثلاثة أخوة، وأربع أخوات.
وأنت؟
اكتب ما شئت…
(شكرا للّذين أرسلوا واجبات الدّروس في مجموعاتنا الأولى: بدايات اللغة العربيّة؛ فاستطاعوا أن ينتقلوا معنا إلى مجموعتنا الثّانية: نحو إتقان العربيّة.)
5-2-2021
2
سألني:
لماذا تريد أن تتعلّم اللغة العربيّة؟
أجبتُ:
لعدّة أسباب، السّبب الأوّل:
أنا أحبّ قراءة الرّوايات العربيّة، خاصّة روايات نجيب محفوظ.
وبعد أن أتعلّم اللغة العربيّة، سأقرأ رواية أبناء حارتنا.
(شكرا للّذين بدأوا الكتابة بلغتهم العربيّة الّتي يتعلّمونها في مجموعاتنا الافتراضيّة.)
7-2-2021
3
يا بُنيّ، استيقظ مبكّرا حتّى يكون لديك متّسع من الوقت.
العطلة لا تعني أن تخلد إلى النّوم عشر ساعات.
ألم تسمع بالقول المشهور الّذي يقول:
الوقتُ كالسّيف، إن لم تقطعه قطعك؟
(شكرا لأنّكم تحتفظون بلغتكم الأمّ)
8-2-2021
4
في السّوق (1)
– مرحبا.
– أهلا.
– ألديك زيت؟
– نعم، مع معجون الطّماطم.
– لا بأس، اعطني علبتين زيتا، وعلبتين معجونا.
– بل علبة واحدة.
– معجون هايلي؟! هذا من النّوع الرديء!
ألديك من النّوع الجيّد؟
– لديّ، ولكنّ الزّيت يُباع مع هايلي.
(شكرا لأنّكم تتباحثون بهدوء.)
10-2-2021
5
كلّ ليلة أخرج مع أمّ شروق لنتمشّى، نخرج من البيت بعد الصّلاة ونتّجه نحو الشّاطئ.
نهر كارون لا يبعد عنّا كثيرا، مسافة عشرين دقيقة لا أكثر.
أجواء الشّاطئ شاعريّة حقّا، هناك من يصيد الأسماك بالسّنّارة، وهناك من يمدّ الشّبكة من زورقه وهو يحاول أن لا يحدث ضجيجا يشرّد الأسماك.
كنّا نتحاشى الأماكن المزدحمة رغم أنّنا نرتدي الكمامة، نعي جيّدا أنّ هذا الفيروس الصّيني
لا يرحم.
(شكرا لأنّكم تحترمون زملاءكم.)
11-2-2021

تقرير الجزيرة عن صوت العروبة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

تقرير الجزيرة عن صوت العروبة