• عطرُ الرجالِ  مُرُوءَةٌ  وشهامةٌ  – شعر : د . حاتم جوعية

    عطرُ الرجالِ مُرُوءَةٌ وشهامةٌ – شعر : د . حاتم جوعية0

    ا لشعر ….. ( شعر : د. حاتم جوعية : فلسطين المحتلة … لقد أعجبني هذان البيتان من الشعر المنشوران على صفحةِ أحد الاصدقاء في الفيسبوك، وهما : ( عطرُ الرِّجالِ شهامةٌ وَمُرُوءَةٌ = أمَّا النّساءُ فعطرُهُنَّ حَيَاءُ وَمكارمُ الأخلاقِ أفضلُ زينةٍ = يا قُبْحَ مَنْ عنها لهُ استغناءُ) *** فنظمتُ هذه الأبيات الشعريَّة ارتجالا

    READ MORE
  • شجرةُ البرتقال ! شعر : ربا الابراهيم

    شجرةُ البرتقال ! شعر : ربا الابراهيم0

    الشعر …… شعر : ربا الابراهيـــــــم …. الرائحةٌ عذبةٌ جدا ، من أين تأتي …؟ ها ….هذه أنا يانسمة .. أنا … إنها رائحتي …أزهاري البيضاء ، هل مازلت تتذكرين ؟! ” شجرة البرتقال”…يانسمة ! أين أنتِ ياحبيبتي ، اشتقتُ لك كثيرا … وانتظرتكِ … تحت أغصاني كنت تلعبين ..ويعلو صوتُك ِ الجميل .. لفد

    READ MORE
  • أنا وأنتِ وثعبان المساء – فراس حج محمد

    أنا وأنتِ وثعبان المساء – فراس حج محمد0

    الشعر …. بقلم : فراس حج محمد/ فلسطين المحتلة … الثعبانُ والوردة كنتُ “في كلّ مساءٍ أدسّ ثعباني في وردة الأنثى” ولم أقلقْ ولم أفكّرْ في دمائي السائلات على بقايا اليومْ ولم أتذكّرِ الفتياتِ غير فتاةِ “نخلةْ” تطنّ في لغتي مسافرةً كنحلةْ سرعانَ ما تعصف بي وتسبحْ وتُسلمني إلى هذا الفراغِ وتشرحْ فأعود أدراجي ألطّخ

    READ MORE
  • واحدٌ نبضي : شعر –  عبلة تايه – فلسطين المحتلة

    واحدٌ نبضي : شعر – عبلة تايه – فلسطين المحتلة0

    الشعر ….. شعر : عبله تايه – شاعرة فلسطينية … وأقولُ يخطئهُ الظلامُ وشايةً فالليل للعشقِ العظيمِ وضوحُ خوفاً من الطوفانِ نحملُ أرضنا كلُّ الدوربِ لوِ اطَّلَعْت قروحُ أستنزفُ الوقتَ، النزوحُ يلفُني وهناك ما بعدَ النزوح ِ نزوحُ قَبْلَ المجيءِ أتيْتَني متورطاً مِثْلَ الغمامِ وقد بكتهُ الريحُ هو مغرمٌ ما انفكَّ يرقبُ فجرَهُ أعذارهُ أنَّ

    READ MORE
  • في هذا الزمان : شعر : علي حزين

    في هذا الزمان : شعر : علي حزين0

    الشعر ….. شعر : علي حزين – مصر … في هذا الزمان يا صديقي لا تسل عن القصيدة فلم تعد القصيدة قصيدة القصيدة أصبحتْ امرأة جميلة عيون ملونة وضفيرة وأرداف جميلة وشفة ….. ومؤخرة ….. ومقدمة ….. وخاتمة ….. وشقة مُؤجَّرة *** في هذا الزمان يا صديقي القصيدة لم تعد وردة معطَّرة , أو فراشة

    READ MORE
  • الى المرتحل مريد البرغوثي : لماذا تركت رام الله حزينة ؟   بقلم : شاكر فريد حسن

    الى المرتحل مريد البرغوثي : لماذا تركت رام الله حزينة ؟ بقلم : شاكر فريد حسن0

    الشعر …. بقلم : شاكر فريد حسن – فلسطين المحتلة .. غُدَاة عِيد الْحُبّ وَمَعْ زَهْر اللَوز المُتَفَتِّح وَرَوَائِحِ الْزَعْتَرِ ارْتَحَلْتَ يَا مُرِيد إلى عَالَمِ الْخُلوُدِ وَالأبَدِيَةِ يَا عاشِق رَام اللـه وَمَجْنُونهَا وَ يَا شَاعِر القُدْس وَالوَطَن وَمُنْشِدُ الوَجَع الفَلَسْطِينِي لِمَاذَا تَرَكْتَنَا عَلَى صَهْوَةِ هَذِهِ السُرْعَة؟! وَلِمَاذَا تَرَكْتَ رَام اللـه حَزِينَةَ تَبْكِي عاشِقَهَا يا آخِر

    READ MORE