حوار المعاني” مجموعة شذرات ل سعيد الشيخ

اصدارات ونقد ….
الكاتب ينشئ حوارا مع المعاني والمصطلحات والمعطيات التي تفرزها الحركة الثقافية والسياسية العربية
صدر مؤخراً للكاتب الفلسطيني سعيد الشيخ كتاب جديد، يتضمن مجموعة من الشذرات الفكرية والتأملات الفلسفية في الواقع السياسي والثقافي والاجتماعي للمشهد العربي.
احتوى الكتاب على 120 صفحة من الحجم الوسط، وذلك عن منشورات ألوان عربية في السويد.
ينشئ سعيد الشيخ في هذا الكتاب حوارا مع المعاني والمصطلحات والمعطيات التي تفرزها الحركة الثقافية والسياسية العربية بلغة هي أقرب إلى اللغة الصوفية بقصد تطهير المعاني والمسميات من الفوضى التي يطلقها البعض بقصد أو عن غير قصد، وهي ما يعتبرها الكاتب بمثابة شوائب تهدف – فيما تهدف – إلى تضليل وخداع الجمهور خدمة لمشاريع سلطوية.
ما أراده الكاتب وبشكل جلي أن تفي المعاني والمسميات على معانيها ومسمياتها.
يذكر أن هذا العمل هو الكتاب الخامس عشر للكاتب، حيث توزعت كتبه السابقة بين الرواية والقصة والشعر.
ومن الشذرات نقتطف:
لو تكلمت روح العاشق.. لأزهرت الصحراء.
أنت لا تعرف كل شيء.. قال لي الكتاب.
لو كان القلق قميصاً لكنت خلعته، ولكن القلق في أنسجتي.
أرنو إلى الجوهر لأكتسي باليقين.
أيتها الحرية، هل تساوين كل هذا الخراب.
أخشى على المعاني من أن تتجرّح في تأويلات الجهلة والخبثاء.

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة