خنساءُ فلسطين, شعر : فايز رشيد

الشعر …
(حزنتُ لموتها منذ أيام… فهي أمّ لكل واحدة… وواحد منّأ…)
شعر : فايز رشيد – فلسطين المحتلة …
مضت ضفائرُك الفسطينية…وهجاً…
سوفَ أرقبهُ.
..يا من فتحتِ الأفقَ…
ودقّت للفدا… بابا.
خنساءُ.. أنت الأمُّ..
أنتِ.. الأختُ..
أنت حقيقتي…
أنت آلهتي..
ومن ضحاياك…
جعلتِ الأرضَ…
محرابا.
أنت الحقيقةُ…
قد اختصرتِ
سهوبَ الروحِ…
أغنيةً..
هي السماءُ..
لغةُ التخاطب..
مع قيد..
له غابا.
سبحان ربي…
لقد جاوزتِ السما..
نورا..
ملؤهُ أملا…
فوشمكُ…السحريّ..أ
أفقي..
وهو غلّابا.
وقفتُ..
في حضرة االتحرير….
سيدتي..
وما لقلبي..
بعشق… كلّهُ..
ذابا.
فايز رشيد

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة