النكبة(١) – بقلم : سفيان الجنيدي

دراسات .. القصة ..
بقلم سفيان الجنيدي – كاتب فلسطيني …
تمخضت أحداث عام ١٩٤٨ عن ولادة مصطلح جديد في وجدان وادبيات الشعب الفلسطيني، والذي سوف يمسي الحد الفاصل بين مرحلتي الهوية والكينونة والشتات والذوبان في المجتمعات الجديدة، النكبة.
النكبة … وطن يتفجر بالمرء إينما حل، اقام ، ورحل. شعور دائم بالغربة والاغتراب في زمان ومكان لا أنصار فيه يؤون ويآنسون ويحفلون بمهاجرين ومهجرين قاسوا ضراوة و توحش الاقدار ، وليس فيه مهاجرين بين ظهرانيهم نبي يأتيه وحي السماء يؤازره ويؤمله بالفتح والنصر واسترداد الأوطان.
النكبة غرباء يفترشون ارضك و يأمنون أنفسهم تحت سماء تظلهم دون إرادة ،يسترقون ما اسررت للريح، ما استودعت الأرض وسنابل القمح والنوارس، يختلسون النظر إلى ذكرياتك ، حكاياتك، و لا يحنوا بخطاهم على رفات ابائك واجدادك.
النكبة غرباء زوروا ماضيك وتاريخك واغتالوك وانت على قيد الحياة ، تجراؤا على سنن الكون و أوقفوا عقارب الساعة عند قدرك المأزوم، المشؤوم لتمسي رقما مهملا في منظمة الأونروا.
النكبة شيزوفرينيا انشطار الذات وآليات لا إرادية تقارن من خلالها ما تقع عليه عينيك ، تحسه، تشمه، تتذوقه، تعايشه، مع نظيراتها المكبوته في درج ذكرياتك ، لتذكرك بمصابك واقتلاعك من جذورك ولتبقى جذوة احزانك و الامك متقدة تزداد تجذرا وتوغلا في روحك.
النكبة سجن مفتاحه بحوزتك إلا أنه لايمكنك الخروج منه، هم يسلبك هدوؤك، طمانينتك، سكينتك، وقارك، ويذكرك بأنك مهما علوت في الأرض، انت لاجىء لا وطن ولا هوية لك.
في أيلول ١٩٧٠، اشتعلت نار الفتنة الطائفية البغيضة بين أهم مكونات المجتمع الاردني، الاردنيون المقيمون على تراب الأردن قبل النكبة والمهاجرين الفلسطينيين. قامت قوى الإرهاب الاستعمارية المهيمنة على القرارات الدولية بالاستفادة من تلك الفتنة من خلال إخراج القوى الفلسطينية المقاتلة ليس فقط من الأردن وانما ابعادهم عن كل نقاط التماس مع دولة الاحتلال الصهيوني المارقة وكانت بداية استئصال شأفة العمل الثوري الفلسطيني من خلال ابعاد الكوادر الفلسطينية من الأردن إلى لبنان.
وكان ممن غادر إلى لبنان ، مسعود ابن الحاج جمعة والذي كان آنذاك يبلغ عشرين صيفا، كان مسعود حاد الطباع ، شجاع، متهور، ومندفع بعض الشيء ، إذا قرر شيئا يفعله ولو كان فيه هلاكه، لا يفكر أبعد من أرنبة أنفه إذا تعلق الأمر بالاقدام والشجاعه ، فارع الطول، قليل الكلام ، نظراته الحادة تخترق فؤاد الذي يواجهه وتدب الرعب فيه وتقطع اوصاله ، وكان منذ صغره مولعا بتدريبات اللياقة البدنية وبناء جسده والذي أضحى عبارة عن كتلة اسمنتية بالكاد أن يخترقها مثقب.
حانت ساعة الصفر وسارع مسعود -دون تردد – في الالتحاق بالقوات الفلسطينية المغادرة إلى لبنان، هذه آخر ليلة إلي في الاردن، يجب أن اقضيها مع أهلي، بالرغم من ان التشديدات الامنية مكثفة إلا أنه علي أن أجد طريقة ما حتى أصل فيها للبيت، إتخذ جميع الاحتيطات الامنية و تخفى بزي امرأة وافلح بعد عناء في الوصول إلى بيت اهله الكائن في مخيم اربد ليودعهم فقد تكون المرة الأخيرة التي يراهم فيها ، وصل البيت منهكا و علامات التوجس ظاهرة جلية على محياه، عانق والده واخواته و توحد لبعض الوقت مع الجسد الذي احتضنه و آواه لقرابة التسعة شهور.
مسعود يا روح إمك ، كلم ابوك، يابا مسعود الله يرضى عليك ويهدي سرك و بالك ، اكثر من اسبوع و اخبارك مقطوعة عنا، ما كنا عارفين إنك حي ولا ميت! والله يابا يا مسعود ، إمك كان قلبها يغلي عليك ، اسبوع وهي هاجرة الاكل، دايما سرحانة، وحالتها كانت بالويل، الحمدلله إنك رجعت حتى ترجع الضحكة لوجه امك.
المهم اخبرني ماذا تود أن تفعل في قادم الأيام ؟ يابا إحنا سهرانين و مبسوطين، دعنا نتكلم عن ذلك غدا ، الصباح رباح ، يعني لا تود الكلام عن ذلك الان ، الظاهر إنك مقدم على أمر جلل، عندي إحساس انك ستذهب و الظاهر أنك مخطط ألا ترجع ! وكلها لله يابا ، الله يجيب اللي فيه الخير، بعدين يابا تأكد إني ما راح افعل اي إشئ بدون موافقتك، يعني لو قلتلك اقعد بتقعد! بقعد يابا و ما بكسرلك كلمة، لكن والله يابا ما بكون مبسوط بالمرة، بعدين يابا والله ما تزبط الامور إذا قعدت، يعني طول عمرك وإنت دائم الخوض والكلام عن القضية و تحث على العمل النضالي والان بدك إياني اقعد؟! يعني يابا إذا كل واحد فينا حاول منع اولاده عن العمل الثوري وبدأ باللعب على وتر العواطف وبدأ في العزف على اسطونة جسامة وفداحة المستقبل المتوحش المتأهب للإنقضاض على افراد الاسرة و حاول ثنيهم بكل ما أوتي من حجه و منطق عن الانخراط في صفوف الجماهير و مقاومة تتار العصر اذا في هذه الحالة يتوجب علينا أن ندفن رؤوسنا بالرمال، من جهة أخرى ما الذي يمنع الجماهير الانخراط بالعمل الثوري، وخصوصا إنه قضيتنا قضية العدل و الحق والإنسانية ضد الظلم و التزييف وإرهاب الانسانية ، غير هيك يابا هاي الناس اللي بدها تقعد – و ما عندها أي عذر – و ما بدها تنخرط في الكفاح المسلح شو بتختلف عن الطابور السادس، الكفاح المسلح فرض عين على كل فلسطيني قادر على حمل السلاح ومثل ما قال المثل الشعبي ” ما بيحرث الارض إلا عجولها، ناهيك إنه الامىرياليين الصهاينة ما راح يكتفوا فقط بفلسطين، بل سيحاولون أن ينشروا فسادهم و غيهم و ظلمهم في شتى دول المنطقة إذا ما وجدوا إلى ذلك سبيلا، وفعلا بدأوا بتنفيذ توسعاتهم الاستيطانية، فبعد فلسطين ١٩٤٨ إستحوذوا و احتلوا الجولان والضفة و غزة وسيناء والحبل ع الجرار، بعدين يابا أنا قرفت إني اظل لاجئ بدون وطن او هوية! يعني بالمحصلة يابا الموضوع مش إني إحترم كلمتك ولا إكسرها، الموضوع اكبر من هيك بكثير، الموضوع بتعلق بوجودنا وقبل هذا وذاك افكارنا الثورية اللي بتحتم علينا انا نرفض كل صور الظلم وإضطهاد الشعوب.
بشوفك ما رديت يابا! والله يا حبيبي انا عارف إنه الجهاد حق على كل نفس وانا مثلك مؤمن بالعمل الثوري بس يابا لكل قاعدة شواذ، يعني انت بكري ووحيدي ، لمين بدك تترك خواتك، مين بده يقوم فيهم و بامك ، إياك تغرك المظاهر، والله يابا انا ما ظل في حيل، و ما صدقت ع الله إنك تصير شاب و تحمل عني المسؤولية، ناهيك إنه ايامي معدودة بالحياة، آخر مرة كنت عند الدكتور ، خبرني إني بعاني من سرطان الرئة،و بعدين يابا إحنا قبل ما نكون ثوار إحنا بشر النا احساس ومشاعر وعقل، والعقل بحالتك بيقول انك تقعد والشباب ما شاء الله كثار.
الله يطول بعمرك يابا و يشافيك، يا ريتني كنت محلك والسرطان صابني انا و تخطاك، والله لو بإيدي ما بخليك تتعب ، بس يابا ما باليد حيلة.
ألف لا بأس عليك يا حبيبي ، إن شاء الله ربنا بطول بعمرك و بفرحني فيك.
والله ماني عارف شو احكيلك؟ يابا الله يطول بعمرك ويفرحك بالبنات وتشوف ولادهن، بس انا يابا عقدت النية وما راح أي اشي يمنعني عن الكفاح و النضال ضد أذناب الامبريالية ، بعدين ما تزعل مني يا حج، الكل بده يموت، فخليني اموت بشرف و من أجل قضية تستحق التضحية من أجلها بارواحنا و اموالنا و ابنائنا، وبعدين يابا إللي عنده عائلة مثلنا ما ممكن إنه ينهم منشان بناته او رزقه، وهذا اللي بخليني إني التحق بالمنظمة و انا مطمئن عليك و ع البنات، يعني يابا كل الظروف مهيأة للرحيل الاجمل.
قضي الأمر يا مسعود، قضي الأمر. بتعرف يابا بحياتي ما رأيتك تبتسم أجمل من هذه المرة، آراني اشاهد رضاك في ابتسامتك.
لكن انا عندي رجاء، لما تغادر اتمنى عليك الا تعانقني والا تودعني، لانني حين نتقابل يوما ما لن اعانقك ايضا لانك حين ذاك اللقاء حين تلتقي أجسادنا مرة أخرى ستكون دوما معي ولن تفارقني و لو للحظة . يلا يا جماعة الخير العشا جهز، كل يا روح امك، ولا اكلي بطل يعجبك؟ يسلموا إيديك يا احلا زهرة بالدنيا، الحمدلله إشبعت واكلت فوق طاقتي.
هسا صار وقت القهوة، احلى فنجان لاحلى شب بالدنيا، بينما هم يحتسون القهوة، توجهت الام بالحديث لمسعود، خير يا حبيبي، والله شايف الحزن و الحيرة بعيونك، شو مخبي ع امك، يا مهجة قلب امك؟! بتتذكري يا زهرة لما خلفتي مسعود في مخيم جنين، بتتذكري شو حكيتي يومها؟ كنا نحكي هذا الصبي راح يظله مسافر و ما راح يستقر بمكان، بس يا جمعة هذا الحكي شو إله علاقة بحيرة مسعود والخوف اللي مبين بعينيه ؟ شوفي يم مسعود، ابنك الله ينور طريقه، إختار إنه يلتحق بكوادر المنظمة اللي ع وشك إنها تهاجر للبنان، إدعيله الله يسهل عليه و ييسر امره.
والله كنت حاسة إنك راح تسافر، بتعرف ياما يا مسعود ، طول عمري وانا بشوفك بالحلم مصمود بجنب عروستك، بس عمره العرس ما تم ، كنت اشوفك بالحفلة مثل البدر، و انت قاعد بجنب عروستك ، يدخل واحد عيونه حمر مثل الجمر و منظره مرعب يطخك بس بوحشية واصحى كل مرة مفزوعة واكذب ع حالي و اقول هذا حلم من الشيطان، وكان دايما يجيلي هذا الشعور إنك راح تموت بدون ما تخلف، والله يا حبيبي فراق الولد ما فيه اصعب منه ، بس لو إنك تركتلي إشي من ريحتك، كنت متمنية ع الله إني اشوف ولادك، بس الظاهر انه مكتوب علينا الهم و الشقا، الله يرحمنا برحمته، الله يسهل عليك و ييسر أمرك و يحبب عباده فيك و ينصرك على من ظلمك، يا ريت لو اقدر ازوجك وافرح فيك حتى و لو في الجنة! والله يا روح امك لاطلب من رب العزة إني اشوفك عريس بالجنة، والله أحلى من هيك عرس ما راح يكون ،يعني كل الحضور راح يكونوا من الانبياء و الصالحين و المؤمنين والحور العين. روح يا كل عمري و حياتي الله يفتح عليك ويسهل طريقك و يحسن خاتمتك. هذا يا عمري حجاب في اية الكرسي ، خليها معك قلدته آية الكرسي و زغردت والدموع تنهمر على وجنتيها دون خجل. الله يطول بامك ياما يا ست راسي، بشوفك بتزغردي! زغردت لاني خلفت شهيد و بودع بشهيد و ساكون أم الشهيد في الدنيا و الآخرة.
قضى آخر ليلة مع احبته والتي مرت كسحابة صيف ثم تبخر مسعود من الزمان والمكان ولكنه ظل برفقة اجمل ما فينا ” شهدائنا” ظل محفورا في وجدان الشعب الفلسطيني و العائله لتضاف ذكراه إلى فسيفساء عذابات وذكريات العائله الأليمة.
تداعت ذكريات النكبة والشتات على مخيلة الحضور ، علت وجوههم مشاعر التجهم ، الارتباك، الهم والتوجس من القادم والذي لم يعد يحمل في طياته الا هجرات لا يتمخض عنها الا هجرات وعذابات وحسرات وشتات.
تأوه الحاج ابو الحسن ، توجه بالحديث إلى أخيه جمعة، بتذكر يا جمعة قبل قرار التقسيم لما كانت العائلة مجتمعة في الديوان؟؟ خير يا حاج خالد! شايفك منكد والهم راكبك، ومعظم وقتك سارح، الله يسترنا من قادم الايام، انا شايف إنه الامور كل مالها بتتعقد و بتنطبخ قرارات مش بمصلحتنا، كل الامور بتأكد انه اليهود قاعدين و ما راح يتركوا البلاد ، واليهود ما بفوتوا اي فرصه ، عالعكس بخلقوا الفرص من العدم ..تشتتهم وتقطعهم في الأرض وقسوة ومرارة الحياة الي كابدوها في سالف الايام غير تمارض الخلافة العثمانية وعدم تمكنها من منع هجرات اليهود للبلاد، كل هاي الامور خلت اليهود دايما يفكروا في اقامة كيان يجمع شتاتهم ويحولهم إلى قوة بعد ضعف ، ناهيك انه اليهود استفادو من الدول العظمى الي عايشين فيها لأنه من طبيعة الأقليات الاجتهاد و المحاولة بشكل دؤوب في اقامة تحالفات مع مراكز القوى والتي تكفل لهم استمراريتهم و لا شك أن اليهود رواد في هذا المضمار واليهود يستبيحون كل محرم للوصول إلى أهدافهم فلا دين يردعهم ولا مروءة ولا أخلاق تكبح جماح طموحهم وطمعهم وجشعهم ، ناهيك عن أن الدول العظمى تريد أن تزرع جسما غريبا في المنطقة يقوض الدول العربية المنسلخة عن الخلافة العثمانية وبالتالي يسهل على الدول العظمى الاستيلاء والسيطرة على المنطقة العربية والتي تعتبر منجم ذهب لا ينضب وستفعل الدول العظمى كل ما بوسعها حتى تسيطر وتنهب خيرات المنطقة، يعني رايحين يضربوا أكثر من عصفور بحجر واحد ، بيخلصوا من اليهود ومشاكلهم وبيصدروهم عنا وبسيطروا على خيرات الدول العربية وبيزرعوا جسم غريب في المنطقة وبمدوه بأسباب البقاء والقوة حتى يكون البعبع اللي يشغل الدول العربية عن التقدم والتطور والاستقرار ، يعني انا شايف انه كل الامور بتمشي ضدنا.
طيب يا حاج خالد، ما طول عمرهم اليهود والعرب عايشين سوا وبسلام يعني هيهم عايشين معنا بالضفة هم بحالهم واحنا بحالنا يعني….. قاطعه الحاج خالد ، يا جماعة الخير هذا وضع مختلف تماما، اليهود الي عايشين معنا بالضفة قلة وهم جزء من هاي الأرض وتجري عليهم قوانين البلد مثلهم مثلنا ومثل اخواننا النصارى وعبر التاريخ لم يرفض العرب اليهود بسبب عرقهم او دينهم ، يعني اليهود موجودين في معظم الدول العربية، ما حدا فكر يجي صوبهم او يؤذيهم، حتى لما كانوا مطاردين ومنبوذين في اوروبا ما لقيوا ملجأ آمن الهم الا في دولة العرب والمسلمين احتضناهم، اويناهم، وجعلناهم جزء من نسيجنا الاجتماعي ، أما ما يخص هؤلاء المرتزقة القادمين من عوالم المجهول والظلام في اوروبا والذين نسجوا اكاذيبهم واساطيرهم واختلقوا وعود مكذوبة وتدليسات وافتراءات في احقيتهم في أراضينا والانكى من ذلك… أن خيالهم جمح بهم لدرجة أن يقولوا انهم اصحاب الأرض وأن (الحق) وعدهم بها منذ بدء الخليقة ، يعني بكل بساطه مش جايين يقاسمونا فقط بالأرض، لا جايين ومخططين انهم يستولوا على البلد واحنا نصفي عبيد عندهم..
سرح الحاج خالد لهنيهات ثم إستطرد بنبرة متهدجة :
يعني قبلنا بالامر الواقع وتقبلنا على مضض – بسبب ضعفنا – وجودهم بيننا وعلى أراضينا ، ما اكتفوا وأخذوا يمارسوا الضغط على بريطانيا حتى تسهل لهم الهجرة لاراضينا وضلوا يضغطوا على الإنجليز في وضع قوانين وتشريعات مكنتهم يحطوا ايدهم على الأراضي الميري ، وانشأوا مستوطنات اطبقت على القرى من كل الجهات ، أكيد هؤلاء الشرذمة المجرمة الغريبة عن البلاد وعاداتها ما ممكن نساويهم باليهود اللي عايشين معنا منذ مئات السنين.
والله يا حاج خالد انك صادق يعني صارت المستوطنتين اللي بجنبنا أكبر من القرية نفسها، و اليهود بحطوا ايديهم على الاراضي المشاع و فعلا اعدادهم بتزيد كثير، الله يستر من تاليها.
اعتلى الحاج خالد المشهد و رد:
يا جماعة الخير هاي مخططات جهنمية القصد منها إرساء جذور اليهود في الأرض والإقامة على أراضينا إلى أجل غير مسمى ،، واستحواذهم على الأراضي والزيادة الملحوظة في تدشين المستوطنات المنيعة الهدف منه إغراء كثير من اليهود المشتتين المقطعين أن يهاجروا لفلسطين.
والله ما فهمنا كلام الحج خالد الا بعد ما تشردنا و صار فينا اللي صار ، علا الصمت في أروقة المكان وسرح الحج ابو الحسن لبعض الوقت ثم اسهب في الحديث، والله صدقت مخاوف الحج خالد وفعلا كان بنطبخ اشي عظيم ، بعد شهر من لمتنا مع الحج خالد ، عشنا ويلات قرار تقسيم البلاد ، قامت الدنيا وما قعدت ، هبت الخلايق وغطت المظاهرات كل البلاد ، وبلشوا اليهود والانجليز يسجنوا ويقتلوا الشباب والزلم ، الله يلعنها من أيام ، شباب مثل الورد انقتلت وراحت ببلاش ، أيام سودا الله لا يعيدها، ثلث شهور واحنا بنركض حتى نطلع الحسن من السجن، والله ستر مشهور بعد ما تصاوب بطلقة ومن لطف ربنا أنها اجت بكتفه، يعني اللي ابنه ما مات بالمظاهرات انسجن وتبهدلت عيلته وهي تركض منشان تطلعه، الله ينتقم من اليهود والانجليز، ظلوا يروعوا فينا ، كل يوم والثاني يداهمو البيوت ويفتشوا عن سلاح وذخيرة ، واللي يلاقوا عنده طلقة راحت عليه وعلى ولاده.
كان قرار التقسيم نتيجة طبيعيه وحتمية لتفاهمات القوى العظمى مع قادة اليهود في اوروبا.التزمت بريطانيا التزاما تاما واوفت بعهودها ووعودها للصهاينة وقدمت لهم فلسطين على طبق من ذهب ، ولم تكتف بفرض سيطرتها على فلسطين بل زودتهم بأحدث المعدات والأسلحة واشرفت على تدريبهم وصقل خبراتهم العسكرية التي اكتسبوها خلال مشاركتهم في الحربين العالميتين الأولى والثانية.
استمرت المظاهرات المنددة والرافضة لقرار التقسيم حتى سقوط حيفا في أيدي اليهود في نيسان ١٩٤٨ بعد أن قامت قوات الهاجاناه وشتيرن بأفظع المجازر والمذابح بحق الشعب العربي الفلسطيني الأعزل وكان الهدف من وراء هذه المذابح والمجازر بقسوتها وفظاعتها ، دب الرعب في قلوب الفلسطينيين حتى يهاجروا ويتركوا بيوتهم واراضيهم.
هلا بالعم داود ، كيفك ؟ شو كأنك رايح ع الديوان؟ هلا بالحج خالد ، العيلة كلها مجتمعة بالديوان وبدنا نشوف شو لازم نعمل، الامور كل مالها للأسوأ وبصراحة اللي كنا خايفين منه صار وللأسف صار اسوأ من اللي كنا متوقعينه.
طيب و الحل يا حاج خالد؟خليها ع الله يا حج داود، هسا بنصل الديوان و بنشوف شو رايح يكون قرار الاكثرية؟
السلام ع الغانمين، هلا بالغانمين، تفضلوا اقعدوا.
توجه مختار العائلة وأسن القوم بالحديث للحضور:
هاي إلتم الجميع و ما ظل حدا غايب، يعني مثل ما الكل عارف إنا بنمر بظروف صعبة للغاية، قبل اسبوعين سقطت حيفا، وبلشت المسبحة تكر، وهاي مثل ما شفتوا سقطت كل القرى المحيطة فينا، اشيروا علي يا جماعة الخير، شو لازم نعمل؟
قو الغانمين و الحكي للجميع ، ولا تهون يا حج محمود، والله يا جماعة الخير انا شايف إنه ما ظلنا خبز بالقرية ولازم نغادرها باسرع وقت، اليهود اول ع آخر راح يحتلوا القرية، وإذا قاومناهم راح يفظعوا فينا مثل ما عملوا بحيفا و القرى الثانية.
وانت شو رأيك يا حج سالم؟ حسبنا الله ونعم الوكيل، والله يا جماعة الخير أنا رأيي من رأي الحج محمود، اليهود إذا دخلوا علينا رايحين يقتلوا و يحرقوا و يغتصبوا، وكل إشي بهون عن قصة النسوان، كل إشي بنتحمله إلا موضوع الأعراض.
والله انا رأيي إنا نستنى شوي ونشوف شو اخرها، يعني ما اظن الدول العربية انها تتركنا فريسة لليهود. هذا رأيك يا داود ؟ والله يا جدي انا بقول اسبوع و بتصير الصورة اوضح و بعدين بنقرر على بصيرة، وبسبوع ما راح تخرب الدنيا.
وأنت يا حج دعاس، شو رأيك؟ والله يا حج مصطفى انا رأيي إنا نترك القرية ونروح ع منطقة قريبة وآمنة، يعني مش غلط لو رحنا بإتجاه الناصرة، بنظل هناك لحد ما ربنا يفرجها علينا.
ما سمعنا رأيك يا حج صالح؟ والله يا جماعة الخير أنا رأيي من رأي الحج دعاس بس لازم نختار مكان احسن وآمن و اقرب للقرية، وانا بشوف إنا نتحرك بإتجاه خربة المنصورة، يعني علاقتنا كويسة كثير مع الخوري فراريه وما أظن إنه يقصر معنا، والشور للجميع.
يابا يا خالد ما سمعت رأيك؟ انت الوحيد إللي درست بالعيلة و ما ممكن اقطع امر بدون ما اسمع رأيك.
والله يا جماعة الخير انا شايف انه قرار التقسيم مش حبر على ورق، واذا ما عجبنا هذا القرار بنروح نرفع قضية بالمحكمة منشان نبطله، القرار مقصود منه توطين وتثبيت اليهود في البلاد وهذا القرار بين مدى قوة اليهود وبالمقابل كشف مدى ضعف الفلسطينيين، احنا الفلسطينيين مشكلتنا انه مش بس ما عنا سلاح ، احنا بعدنا عايشين في عصر الهبات والفزعات القبلية ومثل هيك هبات ما رح تغير اشي على أرض الواقع.
فكرك يا حاج خالد الدول العربية والإسلامية بقبلوا إنه البلاد تضيع هيك بالكذب ؟؟ يعني إذا ما بدهم يدافعوا عن البلاد، اقل ما فيها يهبوا نصرة للمقدسات الاسلامية.
هز الحاج خالد رأسه، أخذ نفسا عميق، و بصوت المعلول: الدول العربية اللي بعدها رازحة تحت نير الاحتلال ، ما اظن انه عندها المقدرة أنها تجيش الجيوش لمساعدتنا ولا عندها المقدرة أنها تمدنابالاسلحة وما لازم ننسى انه اليهود منظمين ومدربين تدريب عسكري عالي وواقف وراهم دول عظمى في اولهم بريطانيا والغرب كله، والكف ما بجابه مخرز ، والحقيقة التي لا مفر منها انه بريطانيا واليهود الهم الكلمة العليا في فلسطين وللأسف رايحين يحققوا كل الي بدهم اياه .
وشو اللي بدهم اياه أكثر من اللي أخذوه !
الله يرحم والديك يا حج داود؟! بدهم دولة يهودية لأنه حسب خرافاتهم واكاذيبهم ، فلسطين أرض الميعاد وهذول المرتزقة اجت الهم الفرصه الي ما رايحين يضيعوها، رايحين يعملوا المستحيل إنه يصير عندهم بلد بعد ما كانوا مشتتين والكل رافض وجودهم على أراضيه.
طيب يابا يا خالد هسا شو رأيك بالحال اللي إحنا فيه؟ نطلع ولا نظل ولا عندك رأي ثاني؟
والله يا عمي الحج انا رأيي إنا نظل بأرضنا و ما نطلع منها واللي كاتبه الحق عز و جل بده يصير، منشان هيك انا بقول خلينا نظل بارضنا والله يا جماعة الخير ما قرأت في الامم السابقة أي امة خرجت من أراضيها و عاشت بكرامة، الشتات ذل و هوان، فيه لا ينزل الناس منازلهم، و يهان العزيز و تقسو عليه الايام والتاريخ ملئ بقصص الذين نكبوا و شردوا في الارض و كيف كانت مآلاتهم السوداوية و المؤلمة.
لو سمحوا لي الغانمين و الحكي للجميع، و لا تهون يا سندنا و تاج راسنا، الله يطول بعمرك يا حج.
اطرق الحاج مصطفى أبو علي بصوته الخافض وكان آنذاك قد تجاوز المائة عام:
يعني أنا شايف انه معظمكم حاب ان نترك القرية و الخلاف على الوجهة، وانا رأيي إنا نطلع بأسرع وقت من القرية، اليهود عرفوا وجعنا، والله يا بويا كل إشي بنتحمله إلا الأعراض، يعني ما ممكن إنه الحر يشوف مرته بتنهان و يظله ساكت، الأعراض خط ما ممكن أنه يكون أصلا مطروح للنقاش.
وإذا يا وجوه الخير قررتوا إنا نترك القرية فرأيي إنا نتحرك بإتجاه جنين، جنين قطعة من البلاد و مش بعيدة عن قريتنا وكمان جنين بتظلها قريبة من الأردن، يعني موقعها مناسب لكل الاحتمالات، والرأي للوجوه الغانمة.
تعالت الاصوات الله يطول بعمرك يا حجي، كلامك اوامر و رايحين نفذها، خلص ع بركة الله ومتى نتحرك يا حجي.
كل ما كان أسرع بيكون أحسن، اليوم الأربعاء خلينا نتسهل يوم الجمعة بنمشي بإتجاه دير المنصورة بنترك اغراضنا عنده وبنبيت عنده و ع الفجر بنتحرك بإتجاه جنين.

الانعتاق الابدي

يلا يا جماعة الخير، تأكدتوا إنه الجميع موجودين، يلا سيروا على بركة الله؟ خلينا نتحرك ونسرع شوية، إن شاء الله قبل الظهر بنكون بالدير. حملوا ما خف وزنه و عظم سعره إضافة إلى ملابسهم والحلال و مثل معظم المهجرين من بيوتهم و قراهم و مدنهم لم يشكروا و يودعوا امهم القرية ظنا منهم أن غيابهم لن يدوم اكثر من بضعة ايام و بأسوأ الاحوال لن تدوم إلا بضعة شهور، تحركت العائلة بإتجاه خربة المنصورة وكانت آخر المهاجرين المغادرين فردوسهم الذي ارتضوه و عشقوه حد العبادة، سارت الجموع البشرية حتى أصبحوا على مسيرة ساعة من خربة المنصورة، إستوقف الحاج داود القافلة و صرخ فيهم يا جماعة الخير يا جماعة الخير والله كأنه في شخص راقد تحت هذيك الشجرة وأشار بإتجاه القبلة ، هرع الحاج داود وبعض من المهجرين لينظروا صحة الخبر، وجدوا إمراة في مقتبل العمر تحتضن طفلا و على وشك ان تلفظ انفاسها الاخيرة، الله يستر عرضكم جيبوا الي إبني مش سامع صوته، رد الحاج خالد ما تخافي يا خيتي إبنك نام نومة ما راح ينام مثلها، توكلي ع الله وإن شاء المولى عز وجل إنه بشافيك وبفرحك بابنك ، هسا طمنينا من وين إنتي وشو اللي صار معك؟
ذبحوا أهلي – بصوت بالكاد أن يسمع – اضافت ذبحوا القرية بدي ابني وين ابني ، انا …. انا … ولفظت انفاسها الاخيرة.
بنبرة الواثق علا صوت الحاج دعاس لم أشر عليكم بالخروج، هل ترون ما فعلوا بالقرى المحيطة بنا، لو بقينا كان مصيرنا مثل اخوانا هذول اللي تذبحوا، حسبنا الله ونعم الوكيل، وأخذ بتكرارها وبالحوقلة حتى اشار عليهم الحاج خالد:
شوفوا يا جماعة الخير، أنا راح اظل هون حتى ادفن الحرمة و ابنها و اصلي عليهم ، الافضل انكم تلحقوا بألاهل و إن شاء الله بعد ساعتين زمن بنتلاقى بالدير.
تخلف الحاج خالد و الحاج ابو الحسن ليقوموا بدفن الاموات والصلاة عليهم و بعد زهاء الساعتين إجتمعا مع افراد عائلتهما.
قضوا ليلتهم تلك بالدير واستأمنوا الخوري على جل اغراضهم و بسبب تفكيرهم المحدود ، والذي يعكس مدى سذاجتهم و بساطتهم ، تركوا هوياتهم و حجج ملكيات الاراضي ” القواشين ” حتى ان بعض النسوة خبأن مصاغهن لمعرفتهم بحسن أخلاق و أمانة الخوري .
ساروا بإتجاه جنين وخلال الرحلة – التي اتت على ذكرياتهم السابقة والتي ستلقي بظلالها على أحداث المستقبل مهما عظمت – شاهدوا الجثث والرؤوس المتطايرة، و الأجساد المبقورة ، شاهدوا الإرهاب والعنف باقصى و أفظع صوره.
أطفأ الحاج داود سيجارته وتمتم، الله يلعن ابو التتن، والله حتى تتن البلاد طعمه أحسن وأخف، إستطرد قائلا:
الله يلعن الساعه اللي تركنا فيها أراضينا و بيوتنا، ،، والله كنا جهلة، لا و الحلو بالموضوع صدقنا انه رايحين نغيب عن القرية اسبوع ، شهر بالكثير،، ورح نرجع لاراضينا وبيوتنا، وظلينا نضحك ع حالنا ونحكي، انه الجيوش العربية ما راح تسمح انه البلاد تروح وراحت البلاد واحنا بنتفرج،شوف الخوف والجهل لوين وصلنا ، لاجئين مقطعين مشردين، ما حدا قابل فينا ياريت متنا ولا تركنا اراضينا، يعني يا خلق الله ، اللي صار فينا ولسه قاعد بصير فينا مش الموت احسن منه . وحد الله يا حجي واستغفره، يعني هذا قدر مكتوب ما منه هروب! يا خوي يا جمعة ، والله نفس الكلام حكيته للحج خالد واحنا مشردين في جنين رد علي وقال: والنعم بالله واقداره، بس يا عمي القدر كانت احتمالاته كثيرة،، انه نثبت في بيوتنا ، أو نهاجر لمنطقة قريبة من أراضينا مثل اللي راحوا للناصرة او ام الغنم، أو احتمالية ثالثه انه نظل نحارب لحد ما نموت ،بس للاسف يا عمي احنا اخترنا اسهل قدر انه نهرب لأبعد منطقه عن اليهود والانجليز منشان هيك يا عمي انا ما رح أترك جنين لحد ما اموت وما رح اكرر نفس الغلطة واهاجر لمنطقة ثانية حتى لو اليهود والانجليز بيقتلوني انا وولادي.
الله يذكرك بالخير يا حج خالد ويجمعنا فيك على خير، لعنة الله ع اليهود شتتونا وخلونا كل واحد ب بلد، حسبنا الله ونعم الوكيل، إستطرد جمعة:
ياخوي يا داود مين اللي بكيفه اختار يترك البلاد! الكف ما بصد مخرز، يعني لا معنا سلاح ولا ذخيرة ولا حتى طلقة ولا مدربين مثل اليهود ، وما في بظهرنا دولة مثل بريطانيا تدعمنا بالسلاح وتدربنا يا رجل كنت بدك ايانا نظل بالقرية واليهود يجوا يذبحونا مثل النعاج، ، بعدين ياخوي مين اللي كان عنده عقل يفكر وين يروح والمدافع بتقصف القرى اللي حوالينا، ،،والطيران محلق فوقنا واحنا بنركض من مطرح لمطرح، واليهود بذبحوا بالرجال والنسوان والأطفال، وياخوي احنا وين هجينا!! ؟مش ظلينا بالبلاد ورحنا ع جنين وظلينا هناك ست سنوات ، يعني يخوي لو البلاد مش عزيزة علينا كنا تحملنا اللي تحملناه في مخيمات جنين والمناطق اللي حواليها ؟ حتى جنين احنا تركناها ب كيفنا؟ يا رجل لقمة الخبز ما كنا ملحقينها، وشو كانت الانروا توزع علينا؟
السمك المفطس والمعلبات الخربانه اللي والله الحيوانات ما بترضى تقرب عليها من ريحتها المعفنه، والمية الي ما كنا نشوفها الا بالمناسبات والخيم الي ما كانت تحمينا لا من برد الشتا ولا من حر الصيف، وبعدين ياخوي هينا عايشين مثلنا مثل هالناس سعرنا من سعر غيرنا.
بس يا جمعة بعد ما راحت البلاد وضيعنا اخوك اسماعيل اللي ما بنعرف عنه اشي، هو حي ولا ميت ! الله اعلم، واختك ندى اللي تركناها ورانا في البلاد والله أعلم شو صار فيها وبولادها، غير حسرتنا بولادي هنية وعزيز اللي ماتوا واحنا هاربين من أرض لارض ، خليها ع الله ، يعني راحت البلاد وماتوا الولاد وتقطعنا بارض الله الواسعه وصارلنا أكثر من عشرين سنه ومش عارفين نلتم مرة ثانيه، اللي ظل بالبلاد واللي ما رضي يترك الضفة الغربية واللي هج على لبنان حتى احنا اللي جينا عالاردن كل واحد منا عايش في بلد ، وهاي ولادنا بلشوا يلتحقوا بالثورة ، يعني خسرنا كل اشي وما ظل عنا غير الحسرات ونستنى المصايب اللي نازلة علينا مثل زخ المطر ، وبتقولي عايشين، الله يلعنها من عيشة ، حسبنا الله ونعم الوكيل علي كان السبب، يا رجل أذكر الله واستغفره عايشين وين؟وكيف!؟ بالمخيم! مع ناس لا بنعرفهم ولا بيعرفونا ، بنخلف ، بنوكل و بنام مثل الدواب ، بعدين يا ابن الحلال احنا عايشين من قلة الموت ، والله اللي صار فينا ما راح يخلينا نتهنى ولا نعرف نعيش مثل بقية خلق الله.
نجح الصهاينه في مخططاتهم واتت الدعاية الصهيونية أكلها في تفريغ العرب من بيوتهم و قراهم و مدنهم وخصوصا بعد مذابح قرية ابو شوشة ، دير ياسين ، فأخذت اسراب الآدميين في اقتلاع جذورهم والسير على غير هدى طلبا للنجاة وحفاظاعلى الأعراض ليبدأ الفصل الأصعب في حياة الشعب الفلسطيني الشتات في أصقاع الأرض، والتي أصبحت تعرف فيما بعد باسم (النكبه).

تقرير الجزيرة عن صوت العروبة

جديد صوت العروبة