وداعا يا كريم المحتد : حسن سرمك – بقلم : حمود ولد سليمان

فضاءات عربية .. فن وثقافة .. آراء حرة …
بقلم : حمود ولد سليمان – غيم الصحراء ..
هو الموت عضب لاتخون مضاربه
وحوض ز عاق كل من عاش شاربه
وما الناس إلا وارده فسابق
إليه و مسبوق تخب نجا ئبه
يحب الفتي إدراك ماهو راغب
و يدركه لابد ماهو راهبه
فكم لابس ثوب الحياة فجاءه
علي فجأة عاد من الموت سالبه
ابن رازكه رحمه الله/
لحاالله كورونا لشد ما آلمت بفقد عزيز .علي غفلة .لم نكن نحسب لها حسابا .
حسن سرمك
ابن الديوانية العراقي الأصيل الكاتب والناقد والمثقف والمفكر .
كان لقائي به .قصيرا .علي صفحات &الناقد العراقي & التي يديرها . فقد أرسلت لمجلته
الغراء نصا /علي خطي من مضي..يمضي / خيل لي فيه اني بلغت شأوا بعيدا في سيرة التبدد
والحيرة والتيه علي خطي أهل التيه في المنكب ا لبرزخي .وكان ان
ارتديت ونصي علي آثار يناقصصا ……..
.واعتذر &الناقد العراقي & لكن حسن سرمك لم يعجبه حكم سدنة الناقد وأحسست بمرارة الخمسون عاما .عن كل خطوة قطعتها وحيدا في القفار يوم جاهرت بوحدانية الله وأعلنت الحرب علي كهنة الصحراء
عن كل خطوة ……………
كل جرح وندبة …..
…كل أنة ونبذة وندة …..
كل خطوة …..لم يعف رسمها
لما نسجتها حواديث السنين من برزخ الجنوب والشمأ ل.
في الوقت ا لبرزخي؛
وفي المنكب البرزخي؛
كتب لي الأستاذ حسن سرمك رسالة إعتذار بأسلوب حضاري مهذب راقي جدا
أشعرني بالغبطةواسعدني كثيرا.
قلت في نفسي هو ذا حسن سرمك قد خالف النقاد المتواطؤون .ولم يكن قلبي يخادعني
حسن سرمك أخ كريم وناصح أمين.
كتبت مرة أخري &للناقد& بارك الله درب من يذود عن ذمار ه وتباللمطبعين مع إسرائيل
أبر ق لي حسن بالتحية والإعجاب علي مقالي .عن التطبيع الإماراتي مع إسرائيل قائلا:
أكبر فيك هذا الحس القومي الأصيل والذي هو من شيم أهلنا في موريتانيا
وهكذا صرت عندما اكتب للناقد العراقي يرد علي رسالتي محييا ويختم رسالته ب نشرت مع التقدير
حسن سرمك طبيب وكاتب وناقد ومثقف ملتزم بقضايا أمته ووطنه له إسهامات عديدة في أكثر من ميدان .في الطب النفسي والأدب والثقافة والفكر والنقد
من مؤلفاته التي لا تحصي :
ناطق خلو صي وأدب الشدائد الفاجعة
التحليل النفسي للأمثال الشعبية العراقية
مملكة الحياة السوداء
عراب اللاشعور الماكر
الثورة النوابية
فؤاد التكر لي والجذر الاوديبي للموقف الوجودي
التحليل النفسي لأدب المراسلات
مخيرون بالشعور مسيرو ن باإلاشعور
التحليل النفسي لملحمة كلكامش
قطار الشظايا الندية
عن الخراب العراقي العظيم
بين حكيم المعرة وحكيم نجد
عراب العزلة المقدسة
سر د الخراب المقبل
محاولة في تحليل الشخصية العراقية
الكوميدية الوجودية
القديس المعصوم
النرجسية الضارية والقصيدة المفتاح
موسوعة تاريخ الطب
وغيرها كثير.
تغمد الله حسن سرمك
برحمته الواسعة وأسكنه في دار نعيمه مع النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين
وحسن أولئك رفيقا
حسن سرمك
طيب المحتد
أيها العراقي العزيز
أيها الكبير
وداعا
حمود ولد سليمان
&غيم الصحراء&
نواكشوط
4/يناير /2021

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة