Share On Facebook
Share On Twitter
Share On Google Plus
Share On Reddit



  • حكايا أمريكا : قصص من  الجالية العربية 8 بقلم : وليد رباح

    حكايا أمريكا : قصص من الجالية العربية 8 بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية ….. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي …. عاد اليها بعد سنوات من الطلاق …. قصتي  قد تكون بالنسبة لي اغرب من الخيال .. ولكني متأكدة انها حدثت للكثيرات غيري.. وغرابتها بالنسبة لي حدثت عكس طبيعة الانسان الشرقي.. واليكم مجريات المشكلة: كنت في الثانية والعشرين .. موظفة في وزارة التربية والتعليم في بلدي..

  • لماذا يقاتل الداعشيون بشراسة – بقلم : وليد رباح

    لماذا يقاتل الداعشيون بشراسة – بقلم : وليد رباح

    آراء حرة …. بقلم : وليد رباح  – نيوجرسي …. يعجب المتابعون للحرب الدائرة في العراق بين داعش الارهابية وبين الدولة العراقية .. ويعجبون اكثر عندما يستمعون الى نشرات الاخبار المحلية او العالمية عن صمود داعش وقتالها بشراسة .. ويظن بعض غير الفاهمين عن الاسباب ان تمسكهم بالاسلام هو الذي يجعلهم يقاتلون بتلك الشراسة ..

  • الف عام يكفي ..ارحلوا  فقد كرهنا حتى رائحتكم – بقلم : وليد رباح

    الف عام يكفي ..ارحلوا فقد كرهنا حتى رائحتكم – بقلم : وليد رباح

    كلمة رئيس التحرير …. بقلم : وليد رباح  ….. افكر دائما .. هل يعاقبنا الله سبحانه عندما يول علينا زعماء مثل هؤلاء الذين يجتمعون ويقررون كالجبناء ويشربون كالبهائم ويأكلون كالمسعورين ثم من بعد فض المولد يذهبون الى من يستقبلهم بالزعاريد والتهليل لانهم حققوا ما لم يستطع تحقيقه انبياء الله مجتمعين .. ان كان العقاب من

  • حمار السلطــــــــــان – بقلم : وليد رباح

    حمار السلطــــــــــان – بقلم : وليد رباح

    سخرية كالبكاء …. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي …. عن أمه لأبيه: كلام أسنده وزير الخارجية في دولة الحمير انه قال: في بغداد القديمه.. حيث كان الجنود الإنكشارية يتحكمون بنوعية الخليفه، أن مالآهم ابقوه وإن خالفهم عزلوه.. اشترى سلطان احدى المقاطعات حمارا ابيض اللون زاهي المنظر. أن وخزنه شتمك، وإن اسقيته ضحك لك، أن

  • بعد نضوب النفط – قصة : وليد ربـــــاح – نيوجرسي – الولايات المتحدة الأمريكية

    بعد نضوب النفط – قصة : وليد ربـــــاح – نيوجرسي – الولايات المتحدة الأمريكية

    القصة … بقلم :  وليد رباح – الولايات المتحدة الامريكية …. هذه آبار تنعق على حديدها الغربان.. وفي الركن بوم يصطلي في ليلة باردة بلهب (عود الثقاب) الذي ما زال مشتعلا.. فبعد ان كانت الحياة جاء الموت.. ربط الشيخ نعسان بعيره في وتد الخيمه.. وعلى مقربة من البعير تكاثف غبار الصحراء على سيارة من نوع

  • حكايا امريكا : قصص من الجالية العربية  بقلم : وليد رباح (7)

    حكايا امريكا : قصص من الجالية العربية بقلم : وليد رباح (7)

    الجالية العربية …. بقلم : وليد رباح ….. هنيئا لعجائز امريكا ….. أمضى في الولايات ردحا من الزمن تجاوز السنوات االاربع متنقلا في عمله بين شركة واخرى ومحل وآخر دون ان يستقر .. فلم يكن يمتلك الاقامة القانونية .. وكان عمله في اكثر الاحيان في محطات الوقود حيث يتحمل البرد والصقيع شتاء وحر الشمس ولهيبها

  • هل ما زالت منظمات (المقاومة ) الفلسطينية حية ترزق – بقلم : وليد رباح

    هل ما زالت منظمات (المقاومة ) الفلسطينية حية ترزق – بقلم : وليد رباح

    فلسطين …. بقلم :  وليد رباح – نيوجرسي عندما فتح النبي صلى الله عليه وسلم مكة المكرمة .. قال كلماته الخالدة ومن ضمنها .. من دخل بيته واغلق بابه فهو آمن .. ومن دخل بيت ابي سفيان فهو آمن.. ورغم الايذاء والقتل الذي مارسته قريشا ضد اتباعه فقد أمن الناس على انفسهم واموالهم .. ذلك

  • حكايا امريكا : قصص من الجالية العربية – بقلم : وليد رباح  (6)

    حكايا امريكا : قصص من الجالية العربية – بقلم : وليد رباح (6)

    الجالية العربية ….. بقلم : وليد رباح ….. تربع أيوب على منضدة تتسع لواحد فقط في مطعم شعبي غير مشهور .. ثم استدعى النادل ليقول انه لم يتبلغ طعاما منذ صباح الامس .. فقد كان على صلة مع الفقر رغم وجوده في امريكا .. فهنا الانسان يستطيع العمل حتى ولو في جمع القمامة ثم يستثمر

  • عيد الحب .. لغير المتزوجين فقط – بقلم : وليد رباح

    عيد الحب .. لغير المتزوجين فقط – بقلم : وليد رباح

    منوعات …. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي …. من كان منكم يحب زوجته بعد سنة من الزواج عليه ان يرميني بحجر .. وكان اولى بمن يهرعون للدباديب والدببة والورود الحمراء أن يسموا هذا العيد عيد النفاق .. أو عيد الضحك على الذقون .. أو عيد التجارة .. وقد ينقدني من رأى انه على حق

  • حكايا الجالية العربية في امريكا – (4) بقلم : وليد رباح

    حكايا الجالية العربية في امريكا – (4) بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية ….. بقلم : وليد رباح … المأســــــاة كانت طفولتنا مزهرة وشيقة .. كنا جيرانا في قرية صغيرة .. نعيش كأننا اسرة واحدة .. امي وابي لا تطيب لهما الحياة الا عندما نسهر سويا في كل ليلة سواء في بيتنا او بيتهم .. نترك العائلة تتسامر فنركن سويا الى ركن قصي من البيت الواسع