• بين السياسة والدين : الازهر يقف متفرجا – بقلم : وليد رباح

    بين السياسة والدين : الازهر يقف متفرجا – بقلم : وليد رباح بقلم : رئيس التحرير قبل ان اكتب حرفا واحدا اريد ان اصرح انني احترم الشيوخ كافة وفي المقابل فاني احترم القسس والرهبان والرابايات ولا اجمل لان  الكثيرأو البعض من اولئك قد ابتعدوا عن عرض الدنيا واقروا في انفسهم ان يخدموا ربهم سواء كان

  • حكايا امريكا : حكايات وقصص من الجالية العربية (5)

    حكايا امريكا : حكايات وقصص من الجالية العربية (5)

    الجالية العربية …. بقلم : وليد رباح … من بافالو .. الى باترسون …….. عادة ما افتح مكتبي عند الرابعة او الخامسة صباحا .. لكي اطل على هذا العالم من خلال الشبكة العنكبوتية .. فأقرأ الصحف العربية وبعضا من الانكليزية وأرى مستجدات ذلك اليوم .. واني لاجد متعة في ذلك .. فلا  مكالمات او ضيوفا

  • حكايا أمريكا : حكايات وقصص من الجالية العربية (1) بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية … بقلم : وليد رباح – نيوجرسي … زوجة رجل آخر جلست الي وقد اصابتها الحيرة كما قالت في مقتل .. فهي امرأة مثلما هي كل النساء اللواتي تصادفهن الحياة باتعابها ومآسيها .. وعندما رأيت سمات الحزن والحيرة التي بدت على وجهها احضرت لها كوبا من القهوة الساخنة .. شكرتني وامتدت يدها الى

  • جميلات الفيس بوك – بقلم : وليد رباح

    جميلات الفيس بوك – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية …. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي …. عندما كنت شابا .. وقبل ان يصيبني الهرم واغدو مثل كباية ليس لها قاع ..  وابريق ليس له (بعبوزه) ومثل شاكوش لا يد له سواء كانت خشبية او حديدية .. ومثل منشار اسنانه مهترئة .. وكعصفور كسيح ليس له جناحين .. كنت انظر من شباك

  • قرار مجلس الامن بشأن المستوطنات الاسرائيلية ( طز ) – بقلم : وليد رباح

    كلمة رئيس التحرير …. بقلم : وليد رباح  …. فرح الكثير من الفلسطينيين وبعض العرب بقرار مجلس الامن بشأن عدم شرعية المستوطنات الاسرائيلية التي تقام على الاراضي الفلسطينية .. وقامت القيامة بالمؤتمرات الصحافية والعنتريات التي نعهدها والدبكة التي انتشرت في انحاء فلسطين .. وكأنما عادت فلسطين لاهلها وان مجلس الامن بقضه وقضيضه يقف مع الشعب

  • شيوخ المقابر وبرمجة الاموات – بقلم : وليد رباح

    شيوخ المقابر وبرمجة الاموات – بقلم : وليد رباح

    سخرية كالبكاء … بقلم : وليد رباح – نيوجرسي …. جملة احفظها مذ كنت طفلا… فقد عودتني امي ان لا اغضب شيوخ المقابر لان دعواتهم صائبة.. ويمكن ان يصيبك احدهم بالعجز عندما يدعو الله ان يقص يدك.. لانك لم تعطه رغيفا حسن الشكل مدهونا بالزبد والعسل.. او بخلت عليه ببعض النقود .. او استبدلت قراءته

  • كلما تصاعدت حدة الارهاب ادرك انه في النزع الاخير- بقلم : وليد رباح

    كلمة رئيس التحرير بقلم : وليد رباح بدءا .. أعزي اخوتنا اقباط مصر.. واني لآعلم ان من كانت يده في النار ليست كمن يده في الماء .. لاؤكد لهم .. ان الارهاب لا يقصدهم وحدهم .. لان الارهاب ليس له دين ولا جنسية او قاعدة يسير عليها .. بل انه متحرك يضرب الاجزاء القوية اولا

  • العفاريت والكتّاب – بقلم : وليد رباح

    سخرية كالبكاء .. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي وكاتب على وزن كاذب . واضافوا اليها كاعب . والكاعب هي الحسناء التي تمشي ويرقص ردفاها يمينا وشمالا كالاوزة الجائعة . وما جمعهما ان الاول يؤلف القصص والروايات ويبتدع خياله الكذب  على انواعه .. والكذب حبله قصير كما قالت جدتي . والثانية تترقص وتتراقص  عندما تمر

  • كلهم يحب زوجته .. لكنهم يكذبون – بقلم : وليد رباح

    سخرية كالبكاء …. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي …. ارسل لي صديق يعاتبني على انني اهاجم زوجتي في الكثير مما اكتب  .. فقلت له : عندما اهاجم زوجتي فاني اهاجم نفسي .. اتدري لماذا ؟؟ لانني اتخذتها زوجة . وثانيا .. لانني اتخذ الحطيئة نبراسا لي .. فكان اذا لم يجد من يهاجمه هاجم

  • لصوص يسرقون الكحل من العين – بقلم : وليد رباح

    اراء حرة …… بقلم : وليد رباح  … يعمل بعضهم كالثور في وظيفته.. ثم يخرج صفر اليدين.. فان سألته قال : الحمد لله خرجت كما دخلت نظيف اليد.. اما رأيي المتواضع.. فلم يكن تحت يده ما يسرق.. والا اصبح منهم. *** يا عزيزي معظمهم لصوص..ولكن الفارق بين لص وآخر مجلبة للتنبه.. فاللص العربي مثلا يختلف