• ديموقراطية في عنق زجاجتين .! بقلم :  عبده حقي

    ديموقراطية في عنق زجاجتين .! بقلم : عبده حقي

    دراسات ….. بقلم : عبده حقي – المغرب ….. يبدو هذا العنوان غرائبيا ومستحيلا ، إذ أننا درجنا على ضرب المثل بعنق زجاجة واحدة وليس زجاجتين كلما اشتدت علينا أزمة ما واستعصى علينا حلها فنقول أنها “لم تخرج من عنق الزجاجة” على اعتبار أن جوف الزجاجة أوسع من أنبوب عنقها الضيق الذي يعاكس سراح ما

  • (أطفال عائمون في قعر العطش)   بقلم : عبده حقي

    (أطفال عائمون في قعر العطش) بقلم : عبده حقي

    فن وثقافة ….. بقلم : عبده حقي – المغرب … هم يسكنون فيه وهو يسكن في ماضي أجسادهم منذ أمد بعيد .. ويخال هذا الكاتب المفترض صديق خورخي بورخيس الضرير وبيتهوفن الأصم أحيانا أنهم ولدوا ومازالوا يتوالدون في بيوتاته السفلى المعجونة حيطانها بتراب الجذور. أولئك الذين قادهم ظمأ الليالي وساقتهم أقدامهم البدوية المشققة التي تمشي

  • إلى جبل شاهق بغربتي:  بقلم : عبده حقي

    إلى جبل شاهق بغربتي: بقلم : عبده حقي

    فن وثقافة …. نص سردي : بقلم : عبده حقي – المغرب …. كيف ساقني قدري إليك ثانية ياجبلا من أحزان مايزال جاثما في تضاريس عزلتي القديمة !؟ أم تراني أنا من هاجرت إليك طوعا حاملا ماضي الحزين للنبش في عتمة الأيك من جديد بعد انصرام عشرات السنين وأنا مأخوذ بلحظة انخطاف عاصف إلى تاريخك

  • فراشة الغروب : بقلم : عبده حقي

    فراشة الغروب : بقلم : عبده حقي

    فن وثقافة …. بقلم : عبده حقي – المغرب ب…. في مديح النص البلوري المفتوح الوقت غروب .. وقت شفقي مشوب برمادي قاتم حتى أوشك أن يكون الغروب ليلا مدلهما لولا بصيص نورعليل يخترق خصاص الباب الموارب على المجهول… واقف على عتبة مهجورة .. حائر من دون أن يدري سببا ما لحيرته .. في لحظة

  • الفيسبوك .. ماله وماعليه:- بقلم : عبده حقي

    الفيسبوك .. ماله وماعليه:- بقلم : عبده حقي

    دراسات …. بقلم : عبده حقي – المغرب … إذا كنت من مستخدمي أو بالأحرى من مدمني مواقع التواصل الاجتماعي ، هل سبق وطرحت على نفسك مرة هذا السؤال المحوري والموضوعي : لماذا فتحت حسابا على فيسبوك أو تويتر أو لينكدإن أو يوتيوب ..إلخ !؟ لا أوجه سؤالي هذا إلى شخص يفتح حسابا لغاية التمتع

  • قاص مغمور سيىء الحظ – بقلم عبده حقي – المغرب

    قاص مغمور سيىء الحظ – بقلم عبده حقي – المغرب

    فن وثقافة …. بقلم : عبده حقي – المغرب …. ان هذا القاص المغمور متشبثا بالمقبض الأفقي .. الأوتوبيس يتأرجح براكبيه مثل مركب مهاجرين سريين في بحرمتلاطم .. يهتز فتهتز معه الأجساد وتتلامس تلقائيا أوعمدا فتضطرم شحنات التماس الكهربائي مع التورمات الكهروـ شبقية… كانت السيدة المنتصبة أمامه مسمرة مثل مانكان أخرس .. وكانت أنفاس ذلك

  • إنجاز وتقديم الكاتب والإعلامي المغربي عبده حقي

    إنجاز وتقديم الكاتب والإعلامي المغربي عبده حقي

    فن وثقافة ….. تقديم :  بعد إنجاز الجزء الرقمي الأول موسوما ب ” حوارات نادرة في الثقافة المغربية ” الصادر يوم 12 يوليوز2015 الذي ضم بين دفتيه خمسة وعشرين حوارا مع أشهر وألمع الأدباء والكتاب والإعلاميين والسينمائيين والتشكيليين المغاربة (شيخ الشعراء المغاربة محمد السرغيني ــ عميد السينمائيين عبدالله المصباحي ــ الروائي والناقد محمد برادة ــ

  • فصل المقال فيما بين التوبة والاعتزال

    فصل المقال فيما بين التوبة والاعتزال

    فن وثقافة ….. بقلم :  عبده حقي – المغرب ….. إن ظاهرة إعتزال الفنانين وتوقف بعضهم فجأة عن الإستمرار في عطائهم الإبداعي تعد ظاهرة عالمية لا تختص بدولة أو مجتمع دون آخر.. هي ظاهرة أيضا قديمة قدم الثقافة والإبداع الإنساني في مختلف تجلياته .وقد عرفت هذه الظاهرة شكلين من الإعتزال : الأول إعتزال طارئ يقترن