• – مداخلةٌ مختصرةٌ لمناقشةِ نصٍّ  أدبيٍّ للبنانيَّةِ   ( كلود  ناصيف  – حرب )  – بقلم : حاتم جوعية

    – مداخلةٌ مختصرةٌ لمناقشةِ نصٍّ أدبيٍّ للبنانيَّةِ ( كلود ناصيف – حرب ) – بقلم : حاتم جوعية

    اصدارات ونقد … ( بقلم : حاتم جوعيه – فلسطين المحتلة … كان من المفروض أن أكون موجودا بينكم الآن في هذه الجلسةِ الحواريَّة –  في  مدينة  سدني  باستراليا  –  لمناقشةِ  نصٍّ  أدبيٍّ  للإعلاميَّة   والأديبة والشاعرة المبدعة ( كلود ناصيف ) ، ولكن لظروف  صِحّيَّةٍ  صعبة  ولبعدِ المكان  لم أتمكن من المجيىء ..  ويسعدني  ويشرفني 

  • حوار مع الاعلامي أحمد حازم – حاوره حاتم جوعية

    حوار مع الاعلامي أحمد حازم – حاوره حاتم جوعية

    فن وثقافة …. حاوره : حاتم جوعيه – فلسطين المحتلة … * والدي أراد أن أدرس الشريعة الإسلامية فرفضت ودرست الإعلام في بيروت * أنا أول صحفي من الداخل يزور العراق والسودان والجزائر *  تعرضت للموت مرات عديدة خلال عمل الصحفي لكن رحمة الله أنقذتني *  اختطفوني في العراق وعندما عرفوا بأني فلسطيني أفرجوا عني

  • -لقاء الشَّاعرة والأديبة السورية العربية الكبيرة ” ليلى غبرا “– حوار : حاتم جوعية

    -لقاء الشَّاعرة والأديبة السورية العربية الكبيرة ” ليلى غبرا “– حوار : حاتم جوعية

    فن وثقافة …. اجرى الحوار : حاتم جوعيه – فلسطن المحتلة …. مقدمة وتعريف ( البطاقة الشخصيَّة : ج-  ليلى كامل غبرا متزوجة سوريا – السويداء أكمل دراستي بفرع الإعلام لست مرتبطة بعمل من الهوايات ..الكتابة والرياضة . سؤال 2 ) حدِّثينا عن مسيرتكِ في عالم الشعر والأدب منذ البداية إلى الآن وأهم المحطات في

  • لقاء مع الموسيقي والمطرب  والفنان ” إلياس عطا الله ”  –  بقلم : حاتم جوعية

    لقاء مع الموسيقي والمطرب والفنان ” إلياس عطا الله ” – بقلم : حاتم جوعية

    فن وثقافة … ( أجرى اللقاء : حاتم جوعيه  – فلسطين المحتلة …) مقدمة وتعريف  (البطاقة الشخصية ) :  المطربُ والموسيقي والفنانُ الكبير ” إلياس عطالله ” من سكان مدينةِ حيفا،عمره 38 سنة،أعزب، أنهى دراسته  الإبتدائيَّة والثانويَّة  في مدرسة الكرمل  حيفا – وتابع  دراسته الأكاديميَّة في  جامعة حيفا  حيث درسَ  موضوع الموسيقى  وعلم الإجتماع  وحصل

  • لأنَّنِي إنْسان  : شعر : حاتم جوعية

    لأنَّنِي إنْسان : شعر : حاتم جوعية

    الشعر …. شعر : حاتم جوعيه  – فلسطين المحتلة … ( مهداة ٌ إلى كلِّ إنسان ٍ ُحرٍّ وشريفٍ ومُلتزم ٍ في هذا العالم ِ مُتمَسِّكٍ بالمبادىء والقيم ِ والمُثل ِ السامية ِ أبَى أن يبيعَ ضميرَه ُ ونفسَهُ وشعبَهُ وإلهَه ُ لأجل ِالمصالح الشخصيَّةِ الضيِّقةِ والوظائف الزائلةِ ولم يقبلْ أن يأكلَ من خبز ِالسلطان

  • لقاءٌ مع الموسيقي والمطربِ “بشارة ديب ”  – بقلم : حاتم جوعية – فلسطين المحتلة

    لقاءٌ مع الموسيقي والمطربِ “بشارة ديب ” – بقلم : حاتم جوعية – فلسطين المحتلة

    فن وثقافة …. أجرى اللقاء : حاتم جوعيه – فلسطين المحتلة …. مقدمة وتعريف  (البطاقة الشخصية ) :  الفنانُ والموسيقي  وصانعُ الأعواد المشهور ” بشارة  إبراهيم ديب ”  أصلهُ من مدينة  الناصرة  ويسكنُ  الآن  مدينة حيفا   ، عمرهُ  58 سنة  ( مواليد عام1959  ) ،  متزوّج  ولهُ  ثلاثةُ أولاد، أنهى دراسته  الإبتدائية والثانويّة  في  مدينة

  • – تصنيفُ وإدراجُ مستوى الشّعراءِ في أربع مراتب – بقلم : حاتم جوعيه

    – تصنيفُ وإدراجُ مستوى الشّعراءِ في أربع مراتب – بقلم : حاتم جوعيه

    فن وثقافة … ( بقلم : حاتم جوعيه  – فلسطين المحتلة …. لقد صدق أحدُ الأدباء والنقاد القدامى عندما  وَضعَ الشعراء في أربع  مراتب ودرجات  حيث قال : ( هنالكَ شاعرٌ يَجري  ولا يُجرَى  مَعَهْ وشاعرٌ  يخوضُ  وسطَ   المَعْمَعَهْ وشاعرٌ  تتمنَّى   أن  لا  تسمَعَهْ وشاعرٌ  تشتهي  أن    تَصفعَهْ   ) . ولكن وللأسف الشديد إنَّ معظمَ

  • منَارُ الشِّعرِ والأدَبِ   –  رثاء

    منَارُ الشِّعرِ والأدَبِ – رثاء

    الشعر …. شعر : حاتم جوعيه – فلسطين المحتلة …. ( قصيدة  رثائيَّة   في  الذكرى  السَّنويَّة على  وفاةِ  شيخ  الشُّعراء المرحوم  الاستاذ “ميشيل حداد ” ( أبو الأديب) – مُؤَسِّس وصاحب مجلَّة  “المجتمع ”  والرئيس الفخري  لرابطةِ  الكتابِ  والشعراءِ العرب  في إسرائيل   . *** للشِّعر ِأنتَ  المُنى  والحُلمُ  والوَطرُ     خُضتَ الحَداثَة َ مِن قبلِ الألى

  • دراسة ٌ لديوان ” قوارير ” للشاعر الكبير : ” ميشيل حَدَّاد ” – بقلم : حاتم جوعية

    اصدارات ونقد … بقلم  : حاتم  جوعيه –  فلسطين المحتلة …. مقدِّمة ٌ وتعريف : –   الشَّاعرُ  الكبيرُ والمُخضرَمُ  المرحومُ  الأستاذ  “ميشيل  حداد ”  كان وما زالَ بعدَ موتهِ  الجسديِّ  أشهرَ من  نار ٍعلى علم ٍ  فهو من الشعراء البارزين والرَّائدين  محلِّيًّا .    عملَ في سلكِ التعليم  لفترة ٍ طويلة (  قبل عام 48 –

  • إستعراضٌ  لقصَّة  ” المباراة  الحاسمة ”  –  للأطفال  الأديبة  والشاعرة ” ليلى حجة ”   – بقلم : حاتم جوعية

    إستعراضٌ لقصَّة ” المباراة الحاسمة ” – للأطفال الأديبة والشاعرة ” ليلى حجة ” – بقلم : حاتم جوعية

    اصدارات ونقد …. بقلم : حاتم جوعيه  –  فلسطين المحتلة … مقدِّمة :   تقعُ  قصةُ  ( المباراة الحاسمة )  –   للأطفال  في 24  صفحة من الحجم الكبير ،   تأليف  الشاعرة  والأديبة   ” ليلى حجة ” ،   رسومات  الغلاف  والصفحات  الداخليَّة  ”  منار الهرم ” ،    مراجعة  لغويَّة  الأستاذ  جورج جريس فرح ،  إصدار دار الهدى