• ارهابيون (6)- بقلم : افنان القاسم

    ارهابيون (6)- بقلم : افنان القاسم

    فن وثقافة …… بقلم : د . افنان القاسم – باريس …… السيناريو السادس – غزة أبو زكي تاجر في السبعين من عمره، لحيته أطول من لحية شيخ، لكن عينه فارغة، كلما مرت امرأة محجبة أمام دكانه، انتهرها قائلاً: – احتشمي، يا امرأة، الله يحب الاحتشام! في إحدى المرات، تصدت له إحدى النساء: – طب ما أنا

  • ارهابيون (4) بقلم : د . افنان القاسم – باريس

    ارهابيون (4) بقلم : د . افنان القاسم – باريس

    فن وثقافة …. السيناريو الرابع – نيويورك …. جيمس ستيوارت، رئيس تروست البيتزا الأمريكي المعروف، كان يحب كلبته ماريلين مونرو أكثر من زوجته، ويدللها أكثر من كل بناته، يطعمها البيتزا بالكافيار، ويسقيها الماء المعدني الفرنسي فيتيل، وعندما يأخذها معه إلى حفلة من الحفلات، كان يغسلها بالعطر، ويلف عنقها بالألماس، ويكسوها بالحرير، وكان يجند ثلاث خادمات

  • ارهابيون (3) : بقلم : د .افنان القاسم – باريس

    ابداعات عربية ….. بقلم : د . افنان القاسم – باريس ….. السيناريو الثالث – الرياض نظرت الأميرة بتول من أباجور النافذة، كما هي عادتها عندما تزهق روحها من روتين كل يوم بين جدران الثراء، ولفت انتباهها صبي في الثالثة عشرة من عمره، وهو يسرق هذه الساعة من هذا الرجل وذلك الخاتم من تلك المرأة،

  • السيناريوهات : ارهابيون (2) بقلم : د . افنان القاسم

    السيناريوهات : ارهابيون (2) بقلم : د . افنان القاسم

    فلسطين …… بقلم : د. أفنان القاسم – باريس ….. لم يتوقع محمد عماري أن يجد شخصًا آخر غير مدير السجن في مكتب هذا الأخير، شخصًا يراه لأول مرة، بنظارتين طبيتين مدورتين، ووجه طفل، ومع ذلك كان في الأربعين من عمره، وكان صلعه يهاجم جبهته، ربما لهذا لم تكن له أمارات الرجل. قدم نفسه تحت

  • السيناريوهات بقلم : د. أفنان القاسم (إرهابيون )

    الجريمة ……. بقلم : د . افنان القاسم – باريس …. السيناريو الأول – تل أبيب سعيد عبد الهادي شاب في السابعة والعشرين من عمره، من قرية عنبتا قضاء نابلس الأراضي المحتلة، أشقر وعيناه خضراوان، طويل القامة، حسن الهندام، كان يعمل خراطًا في مصنع صغير للحديد يملكه عامي يعقوبي. بعد أن اجتاحت التكنولوجيا كل شيء،