• عِرْق.. “الخَيابَة”! بقلم : محمد هجرس

    عِرْق.. “الخَيابَة”! بقلم : محمد هجرس

    فضاءات عربية …. بقلم : محمد هجرس – مصر … أنا أشجُب.. إذاً أنا موجود! هكذا يطلع علينا “ديكارت” بهيئته العربية، مع كل مصيبة أو كارثة تضرب قضايا عالمنا العربي، إذ بينما في جانب تحوَّل “التفكير” كفريضة عقلية لدى بعضنا إلى “تكفير” وجودي لم يستثنِ أحداً، كان على الجانب الآخر تنديدٌ وشجبٌ وإدانةٌ واستنكارٌ ورفضٌ

  • حامل المسك ” كراسة لذكرى  رزق عبد القادر اغبارية – بقلم : شاكر فريد حسن

    حامل المسك ” كراسة لذكرى رزق عبد القادر اغبارية – بقلم : شاكر فريد حسن

    فضاءات عربة … شاكر فريد حسن – فلسطين المحتلة … ” حامل المسك ” هو عنوان الكراسة التي أصدرها أهل وأحبة الناشط الاجتماعي والسياسي ، الشاعر والكاتب الصحفي ، رزق عبد القادر رزق اغبارية ، في ذكرى الاربعين لرحيله ، وتضمنت كلمات رثاء وتأبين لهذا الانسان الطيب الدمث الذي رحل وغاب عن دنيانا وهو في

  • كلمات على ضريح الحكيم بقلم : شاكر فريد حسن

    كلمات على ضريح الحكيم بقلم : شاكر فريد حسن

    فضاءات عربية … بقلم : شاكر فريد حسن – فلسطين المحتلة … وفاة عبد الحكيم مفيد زلزلت الداخل الفلسطيني ، هذا ما يثبته البحر البشري الذي تدفق الى مصمص يوم تشييع الجثمان ، والالوف من الناس والشخصيات القيادية التي امت بيت العزاء في السوق البلدي بام الفحم ، والكلمات التي القيت واشادت بالراحل العزيز انساناً

  • الخلود يحتضن جثمان الشهيدة العراقية.. رنا العجيلي – بقلم : عزيز الحافظ

    الخلود يحتضن جثمان الشهيدة العراقية.. رنا العجيلي – بقلم : عزيز الحافظ

    فضاءات عربية …. بقلم : عزيز الحافظ – العراق … في العراق وحده… لاتحتاج الحدث…. لكي تتأثر أو تفرح أو تحزن أو تكشف خفاياك وخلجاتك ومشاعرك سلبا أو إيجابا… والسبب لان الطاقة البشرية العراقية مفعمة يوميا بتلقي التقّلبات! في كل مايمرّ على الذاكرة البشرية من نفائس الصمت أو الصراخ أو الحركة والسكون وكل المضادات والمتناقضات

  • من ذكريات الحياة : البابا شنودة شاعــــرا – بقلم : وليد رباح

    من ذكريات الحياة : البابا شنودة شاعــــرا – بقلم : وليد رباح

    فضاءات عربية …. بقلم  : وليد رباح – رئيس تحرير صوت العروبة – ولاية نيوجرسي … قد سعدت بلقاء البابا شنودة سنة 1993 في الولايات المتحدة الامريكية عندما جاءها زائرا للعلاج .. وقد جلسنا اليه مع مجموعة من الصحافيين آنذاك .. نسأله فيجيب .. ومع اجابته تأتي النكتة في حديثه كأنما هي مجرى الماء فيقولها

  • هو عارُ المخيَّمات بالألوان ومنها الأحمر.. *يا ست نورة * – بقلم : ابراهيم يوسف – لبنان

    هو عارُ المخيَّمات بالألوان ومنها الأحمر.. *يا ست نورة * – بقلم : ابراهيم يوسف – لبنان

      فضاءات عربية … إبراهيم يوسف- لبنان … لبنان … وصلني إحساس الكاتبة صادقاً شفافاً، عن الدماء البريئة المسفوحة قبل مضمون القصيدة؛ فكثير من البشرأفراداً وكيانات من توسل العنف، ومختلف أساليب التعمية والتزوير عبر التاريخ، وارتكب كل أنواع المظالم والقتل والتنكيل لتحقيق مآربه؛ ويبرز إلى العالم اليوم من يكذب ويداجي ويُنَظّر في العدالة والسلام وحقوق

  • زمن ياسمين زهران – بقلم : شوقية عروق منصور

    فضاءات عربية …. شوقية عروق منصور – فلسطين المحتلة … ليس لياسمين زهران  علاقة بحاتم زهران بطل الفيلم المصري ” زمن حاتم زهران ” الذي قام ببطولته الفنان ” نور الشريف ” وجسد في الفيلم حكاية الرجل الانتهازي الذي تعلم في أمريكا ونال شهادة الهندسة ، لكن رجع إلى مصر فوجد الانفتاح الاقتصادي  يثرثر في

  • عود الى معمرالقذافي و( اسراطين) بقلم : وليد رباح

    فضاءات عربية ….. بقلم : وليد رباح مشروع الدولة الواحدة : لم يكن معمر القذافي قد اصابه الجنون بعد .. عندما اراد حل القضية الفلسطينية  وهو يلهف طبقا من اشهر اكلة ليبية تسمى البازين .. فقام بعد تلك الاكلة الدسمة التي اصابته بالتخمة .. لكي يعلن على الملآ انه توصل الى حل عجز الاخرون عن

  • متى ستقولون لهم حلوا عن قفانا – بقلم : المبدع : عدنان الروسان

    متى ستقولون لهم حلوا عن قفانا – بقلم : المبدع : عدنان الروسان

    فضاءات عربية …. بقلم : عدنان الروسان – الاردن … لقد هرمنا و نحن نتحدث لكم ، نعم لكم أنتم أبناء الشعب ، العبيد الذين لا تكلون من العمل في المزرعة عن الدمار الذي يدبر لكم ، عن مجاميع حيتان المحفل الذي يأكل كل خيرات وطنكم و عن بياعي مقتيات الوطن حتى لم يبق مؤسسة

  • مرافئ الذاكرة (غيبة الحامدي) بقلم : ابراهيم مشارة

    مرافئ الذاكرة (غيبة الحامدي) بقلم : ابراهيم مشارة

    فضاءات عربية …. بقلم : ابراهيم مشارة – باريس …. من يذكر الحامدي الأخ الشقيق للعربي ولد صالحة؟ لقد اختفى فجأة ذات يوم دون أثر، دون قهوة وداع يحتسيها مع ناس السويقة، ومن ذلك اليوم لم يظهر له أثر إلى اليوم. فضل الغياب ،توارى كما تتوارى الأشياء وهي تحس بثقلها على الزمان والمكان فتسحتي أن