• ورم (1) – بقلم : مأمون احمد مصطفى

    ورم (1) – بقلم : مأمون احمد مصطفى

    القصة ….. بقلم : مأمون أحمد مصطفى … الثامنة صباحًا، في أقصى الشمال الأوروبي، أفَقتُ كعادتي، تسلَّلت نحو الصالة لأُعانِق فنجان الشاي الصباحي، ولأحرق ثلاث دخائن، دخلت الحمام، غرقت تحت مياه حارَّة، يَتصاعَد البخار منها ليهرب من فتحة صغيرة، خرجتُ وكالعادة كانت القهوة التي أعدَّتها زوجتي تقتَحِم خلايا دماغي بقوَّة، فللقهوة مكانةٌ في قلبي لا

  • زوج بائعة الزعتر – قصة : شهربان معدي

    زوج بائعة الزعتر – قصة : شهربان معدي

    القصة …. بقلم: شهربان معدي – فلسطين المحتلة … جلس رفيق بعد ورديته الطويلة في السجن، يزدرد طعامه بصمتٍ بل بالكاد يمكنه أن يبتلعه! حتى بلعومه يرفض ابتلاع هذا الطعام الذي اعتاده منذ أكثر من ثلاثين سنة.  تباٌ لهذا العمر ما أقصره! مرَت ثلاثون عاماٌ وهو مسجون هنا مع هؤلاء السجناء وهو مثلهم تماماٌ، ينتظر

  • وَليد مَرحَلة إنتقالية – قصة : ازدهار بو شاقور

    وَليد مَرحَلة إنتقالية – قصة : ازدهار بو شاقور

    القصة …. ازدهار بو شاقور – الجزائر … كثيرًا ما يتمنى الإنسان زوال فترة لِتدبَّ الحياة ميعادًا جديدًا يحمله إلى قُطر اَخر يُحقق من خلاله الإنسان ذاته إذ كثيرًا ما يتخيَّر الكثير ملأ صَوته المدى والجو المشاعر ، وتتفرق وتتنوع أفكاره عُمومًا ليتأتى له إشراق جديد يُنير بهاءه الهلال إلى أن يصير بدرًا فتغويه الإمرة

  • إلّا من مسدّسه !! قصة : جورج سلوم

    إلّا من مسدّسه !! قصة : جورج سلوم

    القصة …. بقلم : جورج سلوم … عندما أحيل إلى التقاعُد ..تقاعدَ عندَه كلّ شيء .. بل وتقاعَسْ ! انطفأت جذوته  وخبا بريقه تثاقلت مشيته وفترت همّته ورقّت نبرته لان  وانثنى ..واستكان وانحنى .. وانطوى والتوى  وزوى كغصنٍ شديد العود  ذبُل  فجأة بحجْبِ الماء والضياء عنه   ..فجفّ لحاؤه وتجعّدت أوداجه  واصفرّت أوراقه فاستحى وامّحى وتداعى

  • الزوجة التي اختارها أدوار!!  قصة : نبيل عودة

    الزوجة التي اختارها أدوار!! قصة : نبيل عودة

    القصة …. قصة: نبيل عودة – الناصرة …. لشد ما تحيرني حالة صديقي ادوار، للوهلة الأولى يبدو شرسا، بل ويميل ليكون ذئبا مفترسا، غير ان هذا الانطباع الأولي سرعان ما يتغير اذا دار الحديث عن النساء أو معهن . فورا ينقلب الى حمل وديع، طفل على صدر امرأة. كان يبدو لي ان ادوار مصاب بانفصام

  • وسقطت اَخر الأوراق – قصة . ازدهار بوشاقور – الجزائر

    وسقطت اَخر الأوراق – قصة . ازدهار بوشاقور – الجزائر

    القصة …. بقلم : ازدهار بوشاقور – الجزائر … إشتدت حُرقت نَفسي ، ونَشف الريق من حلقي ، مَقت زماني وكل ما هو حولي لحظة رأيته يجلس على الرصيف وأمامه قُفة بها قطع خُبز قديمة وأوراق لم أستطع كشفها ، يرفع رأسه ويهم بالمغادرة فوجدني لا أزال أمامه ، أشار لي بيده اليمنى يعني أن

  • الحب في ليلة الميلاد  – بقلم : جورج سلوم

    الحب في ليلة الميلاد – بقلم : جورج سلوم

    القصة ….. بقلم : جورج سلوم وكان لابدّ لي أن ألتقيها في ليلة الميلاد بعد طول بعاد ….وكنت أتخيّل نفسي كبابا نويل يعود بعد سنة والطفلة الجميلة تنتظره ..ينزل إليها من مدخنة البيت  فيغرف لها الهدايا من كيسه ..وما أشعرتني يوماً بأنّ بابا نويل شيخٌ ولحيتُه بيضاءَ كالثلج وكنت أظنُّ أنّ عودتي إليها كعودة المياه

  • شيطان أصبح عبدا – ترجمة ب : حسيب شحادة

    شيطان أصبح عبدا – ترجمة ب : حسيب شحادة

    القصة ….. ترجمة ب. حسيب شحادة – جامعة هلسنكي … في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة، التي سردها الكاهن عبد المعين (إلعزر) بن صدقة بن إسحاق الحفتاوي (١٩٢٧-٢٠١٠، شاعر، معلّم شريعة، خبير/ضليع في قراءة التوراة (מתקן קריאה)، كاهن أكبر ٢٠٠٤-٢٠١٠؛ على مسامع الأمين (بنياميم)، صدقة الذي بدوره ترجمها إلى العبرية، نقّحها، اعتنى بأسلوبها ونشرها

  • “لكنّ عليّا رمى ” قصة : سفيان توفيق

    “لكنّ عليّا رمى ” قصة : سفيان توفيق

    القصة ….. قصة : سفيان توفيق – الاردن … طرقات البسطار العسكري الناجمة عن الخبط الصارم من القائد العسكري الواقف مخاطبا جنوده المغاوير تختلط بأصوات بالبنادق الصاعدة من الجبهة الجنوبية في المعركة الدائرة الآن بين معسكر ال”جمان” والمعسكر المقابل له على الضفة الأخرى . “و إن طالت الحرب ، و إن حصلوا على مساعدة من

  • غريب يدخل حارتنا – قصة : نبيل عودة

    غريب يدخل حارتنا – قصة : نبيل عودة

    القصة …. نبيل عودة – الناصرة … ظهر في حارتنا فجأة. من الصعب تحديد دقيق لوقت ظهوره، جاء أمس؟ جاء أول أمس؟ تجمعت شهادات مختلفة، بعضها ذهب للإصرار على انه مضى على ظهوره في حارتنا اسبوع بالتمام والكمال، وربطوا بين ظهوره وبين بداية بث التلفزيون لتمثيلية قصة حياة ام كلثوم. آخرون قالوا ان هذه تخيلات،