Share On Facebook
Share On Twitter
Share On Google Plus
Share On Reddit



  • على باب الله – قصة : سمير الاسعد

    على باب الله – قصة : سمير الاسعد

    القصة …. قصة بقلم : سمير الاسعد – فلسطين المحتلة … كان ذلك من ثلاث سنوات بالضبط في مثل هذا الوقت ، لم تزح عينيها عن عقارب الساعة التي تدور بلا توقف وتأخذ معها جمالها وشبابها ، لم تمقت في حياتها اكثر من هذه العقارب السامة التي تكشف عورات  العمر قبل أن تلدغ وتنفث سمها

  • السيد العبد – قصة : احمد هيهات

    السيد العبد – قصة : احمد هيهات

    القصة … قصة : احمد هيهات – المغرب …. آلمه كثيرا على – ما يبدو- رؤية ابنة السيد الموكل بإدارة الملكية وحمايتها بتسريحة شعرها المرتبة وملابسها الجديدة النظيفة، ذات الألوان البراقة، وبشرتها البيضاء وشعرها الأشقر، وهي تلهو بإحدى بنات رعاياه المستضعفين بملابسها الرثة البالية ذات اللون غير ذي لون، وبشرتها السمراء الداكنة، وشعرها الأشعث الأغبر،

  • قرار صعب – بقلم : سمير الاسعد

    قرار صعب – بقلم : سمير الاسعد

      القصة … سمير الأسعد  – فلسطين المحتلة  … التقيتها في مثل هذا الصباح الشتوي الشاعري ، مطرٌ خفيف دون رعدٍ أو برق ، الشوارع مبللة بالماء ونسمة هواء باردة تلفح الوجوه وتطير الشعر وتداعب الأحاسيس والمشاعر. لم اعرف كيف تطورت العلاقة بيننا ولكن ابتسامتها الصغيرة دغدغت عروق قلبي ، مجرد ابتسامة ، تبعها حديث

  • لاجئون بلا عنوان – قصة : زكية خيرهم

    لاجئون بلا عنوان – قصة : زكية خيرهم

    القصة … قصة : زكية خيرهم – المغرب … ذلك اليوم المشؤوم كان غير تلك الأيام، وتلك اللحظة بالذات كانت بركانا فينا كالسعير. لون السماء رماديا يميل إلى السواد. أما الغابة التي كانت قريبة منا تبدو موحشة تعبث بأوراق أشجارها الكثيفة الرياح. وزمهرير يرتمي على المكان. عاصفة هوجاء تحترق في غفلة أشبهُ بالجحيم.  ضباب كثيف

  • رجل أعمال محترم!! – قصة : نبيل عودة

    رجل أعمال محترم!! – قصة : نبيل عودة

    القصة …. بقلم: نبيل عودة – الناصرة …. – هل هناك أمم غنية وأمم فقيرة؟! فاجأهم أستاذ الفلسفة كعادته، فما أن يضع ملف المحاضرات على المنضدة، ألا وسؤاله ينقلهم بلحظات سريعة من عالم قاتم ملموس، إلى عالم يبدو بعيداً عن توقعاتهم ، أحيانا يسعدهم لأنه ينشط فكرهم وحماسهم ، ويتنافسون في إيجاد المميزات الجديدة من

  • قصص قصيرة/ السجان والأبله/   بقلم : بكر السباتين

    قصص قصيرة/ السجان والأبله/ بقلم : بكر السباتين

    القصة …. بقلم : بكر السباتين …. “1” السجان والأبله ” عجبي” قال له بخبث بعد أن أمر الحراس بالخروج من الزنزانة: – أراك ما زلت موجودا.. فلماذا لم تستغل الفرصة لتهرب!؟ فقد هيأتها لك ؛ فلم تستغلها أيها الأبله. أمعن السجين فيه النظر والخيبة تأكل رأسه، وخاصة أنه كان ينتظر تنفيذ حكم الإعدام الصادر

  • جواز سفر قصة : زكية خيرهم

    جواز سفر قصة : زكية خيرهم

    تلك تراجيديا الصراع …! وهنا خليج عملاق تتوسطه صخرة وطريق للصعود على جبل وهنالك تمثال للمسيح فارع الطول … باسط الذراعين سوف أستمر في الكتابة … لا يُهِمّ ما أكتب أخط كلماتي لتخرجني من شرنقة الاغتراب زكية خيرهم ————————– القصة …. قصة : زكية خيرهم …. ذلك اليوم المشؤوم كان غير باقي الأيام، وتلك اللحظة

  • انتحار أحلام – قصة : زكية خيرهم

    القصة … بقلم : زكية خيرهم … كنت أرتمي خلف خطواتي القلقة أتخبّط وسط ضجري في عتمة المكان، رغم أن الوقت كان صباحا. أمشي بدون كلل في ذلك الشارع الطويل وسط العاصمة الشقراء المكتظة بالسكان. لا أعرف إلى أين تقودني قدماي المتبعثرتان في زحمة أسئلتي المجنونة. أستجدي بارقة من نور ، من أمل، أجرجر أطراف

  • الفجــــر يولــــد مــــن جديــــــد – – بقلم : نبيل عودة

    الفجــــر يولــــد مــــن جديــــــد – – بقلم : نبيل عودة

    القصة ….. بقلم : نبيــــل عــــودة – الناصرة … نكبت حارتنا بامرأة حل لطف الله عليها، تخرج كل ليلة صارخة شاتمة متوعدة  واهل الحارة في نومهم العميق .. لا تبقى ولا توفر احدا ، توجة اقذع الشتائم  وتقذف التهديدات بأن “تفعل وتترك” بنساء الحارة ورجالها ، يتطاير الزبد من شفتيها في نوباتها الليلية العصبية ..

  • ورقة فى شق حائط قصة د.محمد عبدالحليم غني – بقلم : محمد عبد الحليم غني

    ورقة فى شق حائط قصة د.محمد عبدالحليم غني – بقلم : محمد عبد الحليم غني

    القصة …. بقلم : د . محمد عبد الحليم غني من دون الجميع أولانى ثقته .. لكن لماذا أنا بالذات ؟ .. أنا أرجع ذلك لسببين أولهما ما عرف عني بأني كتوم لا أكشف سراً . وثانيهما اعتقاده أنني أعرف فى مثل هذه الأمور أو بالأحرى خير من يعرف فى هذه الأمور . ونحن –