• كيف تفرق بين الصحافة الحرة والمأجورة – بقلم : وليد رباح

    كيف تفرق بين الصحافة الحرة والمأجورة – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية ….. بقلم: وليد رباح الكثير من قرائنا الذين نحبهم ونحترم اراءهم. يعتقدون اننا مقصرون في طرح افكارنا حول الصحافة العربية في المهجر الامريكي. ولا نبين للناس صراحة عن الصحافة التي تأخذ جانب دولة معينة لتبدأ بترويج افكارها. والصحافة التي تأخذ جانب العامة فتدافع عن حقوقهم حتى لو تحملت في سبيل ذلك العنت الكبير.

  • خمارة القط المتوحش – بقلم : وليد رباح

    خمارة القط المتوحش – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية بقلم : وليد رباح – نيوجرسي ***** مع الاعتذار للكاتب الكبير المرحوم نجيب محفوظ .. وليعذرني عن بعد سماواته العليا اني بعد البحث والتنبيش .. وجدت خمارة في امريكا لا يرتادها الا العرب سميتها خمارة القط المتوحش .. على غرار خمارة القط الاسود التي كتبها المبدع الراحل .. ولقد عثرت عليها بالصدفه ..

  • بيان رقم واحد صادر عن زعماء الجالية العربية في امريكا – بقلم : وليد رباح

    بيان رقم واحد صادر عن زعماء الجالية العربية في امريكا – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية …. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي .. كثر الحديث في الايام السالفة عن انقسامات بين من يسمون انفسهم (مخاتير الجالية) لذا فقد اجتمعت ثلة من اولئك ممن سيرشحون انفسهم  للحصول على وظيفة فراش في بعض الدوائر الحكومية الامريكية في المدينة وخرجوا بالنتائج التالية : اولا : نستثني من اولئك المخاتير من هم

  • موقف من الفكر المحافظ – بقلم : جيمس زغبي

    موقف من الفكر المحافظ – بقلم : جيمس زغبي

    الجالية العربية … بقلم : جيمس زغبي – واشنطن ٍ…. لقد كنت شغوفاً بالغوص في عالم السياسة خلال حياتي كلها. وكان هناك مصدران أساسيان للإلهام الذي اكتسبته في هذا الميدان منذ طفولتي، إنه الإلهام الذي صقل خبرتي في التفكير وعزّز من قدرتي على الأداء والإنجاز. وورثت عن أمي اقتناعها بأن الدور الإيجابي الذي يمكن للحكومة

  • التابـــــــو – بقلم : وليد رباح

    التابـــــــو – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية … بقلم : وليد رباح – نيوجرسي … ربما لا يعرف الكثير منا تفسيرا لكلمة ( التابو) وكحل لهذه (المعضلة )نقول : بان معناها باختصار ( كل ما لا يجوز الاقتراب منه ونقده) وهي من الكلمات المستحدثة التي لم ترد في قواميس اللغة العربية .. وربما كان اصلها اعجميا .. او ربما وردت

  • رئيس التحرير :. ارهابي بشع – جولة مع المخابرات الامريكية – بقلم : وليد رباح

    رئيس التحرير :. ارهابي بشع – جولة مع المخابرات الامريكية – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية …. بقلم : وليد رباح ….. هذه بعض صور حدثت لي مع جهاز مكتب التحقيقات الفيدرالي في سنوات مضت تعدت الثلاثين عاما .. وذلك بعد صدور جريدة صوت العروبة وبعد ان وضعت حرب العراق اوزارها .. وكان هذا الجهاز عاجزا عن كسب الكثير من العرب الى صفه .. فاتجه الى اللعب على الحبال

  • الفاظ الشرطه .. ليس على سبيل النكتة – بقلم : وليد رباح

    الفاظ الشرطه .. ليس على سبيل النكتة – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية …. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي – الجالية العربية حدث هذا في دولة عربية .. أنا كاتب هذه السطور .. في عام 1992 .. ضربت في عقلي وقلت في نفسي ها قد اشتريت سيارة جديدة على الزيرو .. لماذا لا اقوم بجولة سياحية عربية لارى الوطن العربي بعد ان ابتعدت عنه لسنوات

  • من يمثل الجالية العربية في الغربة –  هل هو زعيط ام نطاط الحيط ..؟ بقلم : وليد رباح

    من يمثل الجالية العربية في الغربة – هل هو زعيط ام نطاط الحيط ..؟ بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية …. بقلم : وليد رباح – نيوجرسي … منذ زمن ليس بالبعيد .. كان مختار القرية او عمدتها يلعب بنا كرة القدم .. يحمل خاتم الحكومة في يمناه ويبتز منا القروش العشرة ثمنا للتصديق على اننا من ابناء البلدة واننا ذوو سلوك حسن وسيرة عطرة .. واننا لسنا ضد الحكومة ولا من رعايا

  • خاروف امريكي .. وجزار عربي – بقلم : وليد رباح

    خاروف امريكي .. وجزار عربي – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية … بقلم : وليد رباح …. من المضحكات المبكيات .. ان الكثير من العرب لا يعلمون بان القانون الامريكي المكتوب منه وغير المكتوب .. يجيز ان يموت الناس في مناطق الصراع في العالم بالالاف .. وان تحرق جثث الاطفال بالنابالم في فلسطين .. ولكنه لا يجيز ولا باي حال من الاحوال ان يموت

  • تخليدا لذكراه : نضال زايد  : ذلك المسخوط الذي احببته – بقلم : وليد رباح

    تخليدا لذكراه : نضال زايد : ذلك المسخوط الذي احببته – بقلم : وليد رباح

    الجالية العربية … بقلم : وليد رباح – نيوجرسي … كتبت هذه الاهزوجة عام 2002 عندما كان نضال زايد حيا .. وقبل ان يتوفاه الله ويدفن في ولاية تكساس .. ولمن لايعرفه .. فقلمه اذا ما قرأت سطرا منه يغمرك الضحك لاسبوع على الاقل حتى يكتب قلمه شيئا جديدا .. ولقد رأيت احياء لذكراه ان