عالم مصري يؤسس مقياسين جديدين في التراث السيكولوجي والصحة النفسية – بقلم : حامد الاطير

ابداعات عربية .. دراسات …
بقلم : حامد الاطير – مصر
استقبلت المكتبة العربية أحدث مؤلفات الدكتور إبراهيم محمود بدر، أستاذ الصحة النفسية المتفرغ بجامعة القاهرة، بعنوان “مقياس الأمل / اليأس” و “مقياس التوجه نحو المستقبل / قلق المستقبل”.
وهما مقياسان جديدان تماما على التراث السيكولوجي وعلم النفس والصحة النفسية، وهو من إنشئهما وطرحهما بمعرفتة للمرة الأولى في مصر ومنطقة الشرق الأوسط والعالم.
ومفهوم المقياسين قائم على أن الشيء يتضمن نقيضه، وأنه إذا ما قسنا الشيء فلابد ان نقيس نقيضه.
وكان الدكتور إبراهيم بدر أول من قام بالتسجيل في هذا الموضوع في مصر والشرق الأوسط وذلك عام 1986م، لنيل درجة الدكتوراه في التربية، تخصص (صحة نفسية) وكان موضوع رسالته بعنوان “العلاج الوجودي”.
وقد درس المؤلف الفلسفة الوجودية التي تُعد بمبادئها ومفاهيمها هي الأساس النظري للعلاج الوجودي، ومن خلال دراسته للدكتوراه أصبح على علم تام بمفهوم الديالكتيك، ومن خلال هذا المفهوم وضع اختباراً جديداً تماماً باسم اليأس الوجودي، وعبر هذا المصطلح الجديد منذ ذلك التاريخ عن ديالكتيكية اليأس، وهذا يعني أن اليأس له جانبان، جانب سلبي وهو المعروف عند عامة الناس وحتى المختصين، وجانب إيجابي قدمه المؤلف لأول مرة، ويقاس الجانبين معاً، وفي آن واحد.
وفي كتابه بعنوان “الصحة النفسية- الأسس النظرية والجوانب التطبيقية” الطبعة الأولى عام 2012م عرض المؤلف لسمتين متقابلتين ولكنهما أيضاً متلازمتين ومتكاملتين، هما “التفاؤل- التشاؤم” وفي نفس الكتاب قدم المؤلف عرضاً آخر لسمتين متقابلتين ولكنهما أيضاً متلازمتين ومتكاملتين، هما “الأمل/ اليأس” .
ووفقاً لرؤيته وفكره العلمي الذي تشكل من خلال مفاهيم أساسية هي، الديالكتيك، والوحدة الكلية، والتكامل، والدينامية، والوظيفية، فإنه لا يمكن قياس إحدى السمتين دون الأخرى، فلابد من قياس يمزج بين عبارات التوجه نحو المستقبل وعبارات قلق المستقبل، ليجيب عليها المبحوث في آن واحد، وأثناء التصحيح يتم حساب درجة كلية للتوجه نحو المستقبل، مستقلة عن الدرجة الكلية لقلق المستقبل.
هذه هي الفكرة الفلسفية العلمية للمقياس الحالي ” التوجه نحو المستقبل / قلق المستقبل”.
وتجدر الإشارة إلى أن للدكتور إبراهيم بدر عدة مؤلفات أثرى بها المكتبة العربية، ومنها:
– مدخل إلى علم النفس، وهو مودع بمكتبة كلية التربية النوعية بجامعة القاهرة.
– الطفل التوحدي – تشخيصه وعلاجه، وتم نشره بمعرفة مكتبة الأنجلو المصرية.
– الصحة النفسية – الأسس النظرية والجوانب التطبيقية، وهو مودع بمكتبة كلية التربية النوعية بجامعة القاهرة.
– الإحصاء التطبيقي، وهو مودع بمكتبة كلية التربية النوعية بجامعة القاهرة.
الجدير بالذكر أن الدكتور إبراهيم محمود بدر وولد في نوفمبر عام 1949 في مدينة بيلا بمحافظة كفر الشيخ، وانتقل في طفولته مع والده إلى القاهرة، وقد عمل لفترة في بعض الجامعات العربية، ثم عاد إلى بيته “جامعة القاهرة” ليدرس طلابه وليشرف على العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه، وليكون ضيفاً على أكثر من برنامج في أكثر من قناة ليتحدث عن الصحة النفسية وليقدم الاستشارات العلاجية.

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة