لعيون ” ييركا – شعر . ربا الابراهيم

الشعر ……
شعر : ربا الابراهيم ….
لعيون ” ييركا ” سأكتبُ كلّ قصائد الأبجدية ؛
هذا الذي شابه رؤيتي وأحلامي
هذا الذي نسجتُ له على مدى الأيام والزمان ..
لعيون ” يِيركا “عيوني وسنبلة ًوجورية ْ!
لعيون ” ييركا ” كتبتُ سلاما ً من قبلُ ووصية؛
يا…….. أيّها الشاردُ في طيف عيوني ؟
أتراني تنبأتُ بكَ يوماً قبل أن أعرف كتابة الوصية ؟!
منذ أمس الأمس لطفلة شاردة في حلم يصبح حياة أبديّة….!!!
– من دون مقدمات جاء ؛
يحملُ بقلبه الوصيّة ؛
لامرأة خالفت كل الأطر التقليّدية
وخالفت طرازَ أرض ولغةً ووصيةْ
– ولكنّها شابهت قلبَه في رسم من رسوم الأبجديّة ،
وحكت له عن الحلمِ الغائبِ ..
و أسطورة شعب
وهويّةْ! “”….
ووهجً للشمس
شقيّا…………………..
وروحً عليّة! “”
نعم!!!
–ولغةُ الحبِ تفوقُ كل اللغات
ولغةُ الحبِ تجمع الإنسانية
وتلتقي عندها أطيافُ الأرضِ
هكذا بلا مقدمات أووصية
لعيون “ييركا ” سأكتبُ كُلّ القصائدِ وملحمةً سورية ؛
من دون بندقيّة
سأكتب للحبّ كل الوصايا ؛
— أجنبيّ…. لا”””؛ بل هو نبضُ القلب
هذا حبيب العمر ؛
” ييرْكا ” …………..
زهرة شذية
تطرب بها أجزاء الروح السَنيّة
–أحبك – من دون- كل الأرض يارجلا فاق بأوصافه الوصيّة!!!
****
ربا الابراهيم
ربا فاراب الابراهيمي

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة