قُلُوبٌ كَشَمْعَاتِ حُبٍّ أَضَاءَتْ – شعر .: محسن محمد عبد ربه

الشعر ….
شعر/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه – مصر …
وَتَبْقَى الْقُلُوبُ كَسِرٍّ كَبِيرٍ = لِخَالِقِ هَذَا الْوُجُودِ الْكَبِيرْ
وَتُخْفِي الْقُلُوبُ أُمُوراً كِبَاراً = تَقَلَّبُ فِيهَا مَعَ الزَّمْهَرِيرْ
قُلُوبٌ كَأَشْجَارِ نَخْلٍ عَتِيقٍ = شُمُوخُ النَّخِيلِ بِهَا يَسْتَجِيرْ
وَحُزْنٌ يَفِيضُ بِحَاراً تَمَاهَتْ = وَأَمْوَاجُهَا مِثْلَ صَوْتِ الْهَدِيرْ
قُلُوبٌ لِمَنْ بِالْحِجَارِ رَمَاهَا = تَفِيضُ عَلَيْهِ بِخَيْرٍ وَفِيرْ
قُلُوبٌ كَشَمْعَاتِ حُبٍّ أَضَاءَتْ = فُيُوضٌ تَجَلَّتْ كَمَاءِ النَّمِيرْ
وَدَمْعَتُهَا لَمْ تَجِدْ مَنْ يُوَاسِي = تُوَلْوِلُ مِثْلَ بُكَاءِ الصَّغِيرْ
شعر/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
[email protected]

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة