عابر – شعر : عثمان بالنائلة

الشعر ….
شعر : عثمان بالنائلة – تونس ….
يومي كزهر تفتح
شذاه فرح
في عيني تأجج
و في صحراء قلبي أثلج
يومي غابة سنديان و صنوبر
أفق رحب حيّ أخضر
يومي غيث يروي
و أنهار تجري
و سنابل ترقص
يومي نور يشفي
يومي سكر
يومي مليح أسمر
بالنسرين تعطر
و بالحب تدثر
يومي دعاء بالخير
و حمد و اِستغفار
و حوقلة و توكل
يومي فجر دائم
و خير و سلام
و سكينة و تبسّم
يومي حظ وافر
لمن تغاضى عما ينكر
و في قصر العمر تفكر

احلم

احلم لتبقى
احلم لتستمر
لا يهمك إن تحقق
أو لم يتحقق الحلم
لا تكن أسيرا
للمحن للحفر
لانقضاء العمر
دون أن يتفتح الزهر
دون أن يكتمل القمر
تعلق بالغيوم
لما على بابك تدق
و بك تمرّ
ارسم على وجهك التبسم
و انتعل الصبر
و إن وطأت الجمر
سر بسلام
لا تحجم
لا تستدر
لا تنتظر
احلم
لتنعم
لتنتصر
و استقبل الأيام
ببشر من عفا
حين اقتدر
لا نرى الأحلام
فقط لما ننام
فالحلم
قدر
من يأبى الغرق
و الكدر
يشحذ البصر
كما يشحذ الهمم

معبد المياه

إني رأيت إثني عشر كوكبا
في زغوان
للماء ساجدين
إني أبصرت العذارى
شبه عرايا
متبتلات خاشعات
ذوات دين
هن عرائس الماء
هن عرائس الخصوبة
لهن الصبا و الفتنة
لهن عذوبة دافقة
ترقرق بين الصلب و الترائب
كأنغام ناي فرحان حزين
تناجي السحائب
غلة للسامعين
لذة للشاربين
هن كلمات
سمعتهن
كلما لامست
حبات المطر الثرى
كلما سقطت القطرات
في غياهب البئر
أو في كل قاع سحيق
هن كلمات رطبة
كالهواء قبيل
نزول الغيث
كالكهوف
كريق الصبايا
كالطين
كنسائم
هزع الليل الأخير
***
شعر : عثمان بالنائلة – تونس

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة