من لُجةِ البوحِ … شعر : محمد حسن العلي

الشعر ….
شعر : محمد حسن العلي
من لُجةِ البوحِ
من لُجةِ البوحِ حتى ساحلِ الغزلِ
تزهو حروفي  مثل الغُنجِ بالمُقلِ
طمى الحنينُ على مجدافِها كلفاً
وكادَ يغرقُها كالشَّمسِ في الطَّفَلِ
وقد انختُ لكي أرتاحَ من وَصَبٍ
أرسيتُ قافيتي من بعد مرتحلِ
في ساحلِ الوجدِ أفياءٌ ضفائرُها
تستمطرُ الشعرَ إغراءً بلا وجلِ
فرحتُ أسبحُ تياهاً بأشرعتي
وعاشقُ الموجِ لا يخشى من البللِ
جعلتُ دمعَ قصيدي نخبَ أحرفها
و ناهلُ الشعرِ لا يخلو من الثملِ
وباسمها قد أدرت البوحَ منتشياً
ورحتُ اترعُهُ في العلِّ والنَّهلِ

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة