المعارف السوبر مستقبلية – بقلم : حسن عجمي

دراسات ….
بقلم : حسن عجمي …
تقدِّم الفلسفة السوبر مستقبلية تحليلات ناجحة للمفاهيم الأساسية كتحليلاتها للمعنى و الحقيقة و المعرفة و العِلم من خلال المستقبل فتصبح المعاني و الحقائق و المعارف و العلوم ظواهر مستقبلية. و هذه التحليلات تشكِّل جزءاً جوهرياً من حقل المعارف السوبر مستقبلية.
من منظور السوبر مستقبلية , المعنى قرار اجتماعي في المستقبل بينما الحقيقة قرار علمي في المستقبل. و بذلك تختلف المعاني عن الحقائق باختلاف القرار الاجتماعي عن القرار العلمي ما يؤكِّد على مصداقية الفلسفة السوبر مستقبلية في تحليل المفاهيم. فالحقائق مختلفة عن معاني العبارات اللغوية لأنَّ العبارات ذات المعاني تعبِّر عن الحقائق و بذلك يختلف المعنى عن الحقيقة. نجاح السوبر مستقبلية في التعبير عن هذا الاختلاف بين المعاني و الحقائق دلالة على صدق السوبر مستقبلية.
الحقائق قرارات علمية مستقبلية و القرارات العلمية تعبِّر عن الواقع كما هو لكونها علمية ما يجعل الحقائق هي المطابقة للواقع. و بذلك يكتسب هذا التحليل السوبر مستقبلي فضيلة ربط الحقائق بمطابقة الواقع. أما المعاني فقرارات اجتماعية و القرارات الاجتماعية مشتركة بين جميع البشر لكونها اجتماعية. و بذلك المعاني مشتركة بين الجميع ما يحتِّم نشوء التفاهم و التواصل الناجح بين الناس من خلال المعاني المشتركة لعباراتهم. هكذا ينجح هذا التحليل السوبر مستقبلي للمعاني في التعبير عن إمكانية التفاهم و التواصل بين البشر فيكتسب هذا التحليل هذه الفضيلة الكبرى ما يشير إلى صدقه.
إن كانت الحقائق قرارات علمية في المستقبل و المعاني قرارات اجتماعية في المستقبل , كما تقول السوبر مستقبلية , فحينئذٍ تحرّرنا السوبر مستقبلية من الحقائق و المعاني الماضوية لأنها تقول بأنَّ الحقائق و المعاني مُحدَّدة فقط في المستقبل على ضوء قرارات علمية أو اجتماعية. بذلك تكتسب السوبر مستقبلية هذه الفضيلة الأساسية الكامنة في تحريرنا من الحقائق و المعاني الماضوية المُحدَّدة مُسبَقاً.
بالإضافة إلى ذلك , إن كانت الحقائق قرارات علمية مستقبلية بينما المعاني قرارات اجتماعية مستقبلية , و علماً بأنَّ المستقبل لم يتحقق كلياً في الحاضر و الماضي , إذن تتشكّل الحقائق و المعاني في المستقبل فقط ما يستلزم استمرارية البحث المعرفي و العلمي بهدف تحديد الحقائق و المعاني في المستقبل. من هنا تكتسب السوبر مستقبلية هذه الفضيلة الأساسية الأخرى ألا و هي ضمان استمرارية الأبحاث المعرفية و العلمية.
من جهة أخرى , بما أنَّ المعاني قرارات اجتماعية مستقبلية و الحقائق قرارات علمية مستقبلية , و علماً بأنَّ هذه القرارات متاحة لنا لكونها قراراتنا , إذن معرفة المعاني و الحقائق متاحة لنا. من هنا تنجح السوبر مستقبلية في التعبير عن إمكانية المعرفة فتكتسب هذه الفضيلة الأخرى. و إن كانت المعاني قرارات اجتماعية , و علماً بأنَّ معظم القرارات الاجتماعية يتم اتخاذها على ضوء الواقع و إلا لا يحدث الاجماع على اتخاذها , فحينئذٍ معظم المعاني كقرارات اجتماعية مُعبِّرة عن الواقع. هكذا تنجح السوبر مستقبلية أيضاً بربط المعاني بالواقع فالمعاني مُعبِّرة عن الواقع لأنها تُتخَذ على ضوء الواقع من جراء أنها قرارات اجتماعية تستلزم الاجماع و لا اجماع بلا تعبير عن واقع واقعي أو ممكن مشترك بين الجميع.
كما تحلِّل السوبر مستقبلية المعرفة على أنها قرار عقلاني إنسانوي في المستقبل بينما تحلِّل العِلم على أنه قرار عقلاني إنسانوي مستقبلي قابل للاختبار ما يميِّز بين المعرفة التي لا تستلزم قابلية الاختبار في مختبرات علمية و بين العِلم الذي يستلزم قابلية الاختبار. هكذا تنجح السوبر مستقبلية في التمييز بين المعرفة و العِلم ما يؤكِّد على مقبوليتها. و بما أنَّ المعرفة قرار عقلاني إنسانوي مستقبلي و العِلم قرار عقلاني إنسانوي في المستقبل و قابل للاختبار , إذن المعرفة و العِلم يتحدّدان في المستقبل فقط ما يُحرِّرنا من المعارف و العلوم الماضوية و يضمن استمرارية البحث المعرفي و العلمي بهدف تحديد المعرفة و العِلم في المستقبل. هكذا تنجح السوبر مستقبلية هنا أيضاً في اكتساب هذه الفضائل كفضيلة التحرّر من الماضي و فضيلة ضمان استمرارية الأبحاث المعرفية و العلمية.                                                      تؤكِّد السوبر مستقبلية على أنَّ التاريخ يبدأ من المستقبل. و لذلك تحلِّل المفاهيم و الظواهر من خلال المستقبل. فالمعاني و الحقائق و المعارف و العلوم التي لا تولد في المستقبل لا تولد أبداً. الحاضر و الماضي نتاج المستقبل. فالإنسان الذي لا يولد في المستقبل لا يولد أبداً.

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة