أنف الموساد وتوقعات إسرائيلية لمصير الجزائر!! ومقالات اخرى .. بقلم : بكر السباتين

منوعات ….
بقلم : بكر السباتين …
***
أنف الموساد وتوقعات إسرائيلية لمصير الجزائر!!
توقع المُستشرِق الإسرائيليّ، تسفي بارئيل، مُحلّل الشؤون العربيّة في صحيفة (هآرتس) العبريّة، بأن الجزائر سوف تتعرض لربيع عربي مزلزل أشبه بما تتعرض له سوريا، وذلك وفق ما توفرت لديه من بيانات وتحليلات استقاها من أجهزة المخابرات الإسرائيلية! وهذا يحيلنا إلى السؤال الملح التالي حول علاقة التغلغل الإسرائيلي في الصحراء المغربية وجبهة البوليساريو بهذه التوقعات السوداوية! علماً بأن البربر كجزء من الشعب الجزائري يدرجون العدو الإسرائيلي في خانة الأعداء! وهم كجزائريين علموا الشعوب العربية معنى الكرامة والإباء حينما قدموا في حرب التحرير مليون شهيد.. عجبي***
رجال حقيقيون وبيان ختامي مثَّلَ صفعة لصفقة القرن..
دعا رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، مساء الأحد، إلى رفض مجرد الحديث أو التسويق لتطبيع العرب مع الكيان الإسرائيلي، معتبرا أنه في “خانة الحرام السياسي”.
وخلال كلمة له في مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي الـ29 في العاصمة الأردنية عمان، قال الغانم: “أدعو إلى التأكيد أن يكون في البيان الختامي (للمؤتمر) رفض للتطبيع”.
وكان قد حصل صراع في كواليس″ البرلماني العربي بين وفود: الكويت ممثلاً بالغانم، والاردن ممثلاً بعاطف الطراونة ولبنان ممثلاً بنبيه بري من جهة، ضد دول “المحور السعودي المصري الإماراتي” في ملف ”التطبيع″ المرتبط بصفقة القرن من جهة أخرى.
وفي ملف التطبيع مع سوريا فقد تبدّى الغزل السعودي السوري الذي انعكس واضحًا في الجلسات العلنيّة والمُغلقة.. وكان نجم رئيس الوفد السوري قد برز حيث سجل عدة نقاط على المحور (السعودي المصري الإماراتي) الذي دعم المعارضة السورية خلال السبع سنوات الماضية مسهماً بذلك في تدمير سوريا. وفي سياق ذلك ثمن المندوب السعودي عودة سورية إلى الحُضن العربي ورحّب بها، وطالب بشطب الديون المترتبة على سوريا لخزينة الاتحاد البرلماني، في حين أكّد نظيره السيد الصباغ أن سوريا تستشرف المستقبل وتنظر للأمام وليس إلى الخلف. وهذا الغزل يوحي بتشكيل محور سوريّ سعوديّ لمواجهة المحور القطريّ التركيّ الإخواني.
والبيان الختامي كان قوياً إذْ تضمن دعم “الوصاية الهاشمية على المقدسات في القدس” وحظر “التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي” حيث أكد إعلان عمان الختامي بأن أي حل يتجاوز الحقوق الفلسطينية “غير قابل للحياة” وجاءت هذه الصياغة متوافقة مع الموقف الأردني واللبناني والكويتي.
صحيح أن البيان الختامي جاء متواضعاً فيما يتعلق بدعم المقاومة ومسيرات العودة إلا أنه جاء صادماً لمحور صفقة القرن ويعيد الاعتبار نسبياً للقضية الفلسطينية التي أهملها حتى أصحابها من سلطة أوسلو؟
***
عندما يجتمع الخرف بالخيانة ينطق الرئيس عباس كفراً فيقول:
” إذا لم أحصل على حقوق الشعب الفلسطيني لن أذهب إلى الإرهاب.. العنف”
إذاً فإلى جهنم وبئس المصير.. طبعاً شَطَبَ الرئيس من قاموسه خيار المقاومة لأنها ستضر بمصالحه الشخصية المتنامية التي يحصدها من أموال الشعب الفلسطيني.. كلام مضحك ولا يؤثر على سطوع المقاومة في قلوب الفلسطينيين هذا إذا علمنا بأن عباس الذي يقف حجر عثرة في طريق الحقوق الفلسطينية، لا يمثل إلا نفسه وأولاده وشركاءه المستنفعين في سلطة العار بما يسمى أوسلو.. عجبي!!
***

هيئة الطيران المدني الأردنية قررت، اليوم الإثنين، إعادة السماح لمشغلي الطيران في البلاد باستخدام الأجواء السورية، بعد تعليق استمر نحو سبع سنوات.
وتأتي الخطوة في إطار إجراءات اتخذتها عمّان مؤخرًا، لتطبيع العلاقات مع سوريا، أبرزها فتح المعبر الحدودي “جابر- نصيب” بين البلدين في أكتوبر أول الماضي 2018.
وفي سياق التطبيع مع سوريا كشفت مصادر وثيقة (رأي اليوم) ان السعودية أرسلت قنصلاً وعدداً من الموظفين الى سفارتها في دمشق، وذلك تمهيدا لإصدار تأشيرات دخول للحجاج السوريين في الموسم المقبل.
من جهتها بثت الأجهزة الإعلامية السورية إعلانات تدعوا المواطنين الراغبين في الحج التقدم بطلباتهم الى الجهات المعنية، الامر الذي يعني ان السعودية رفعت الحظر عن قدوم الحجاج القادمين من الأراضي الخاضعة لسيادة الدولة، بعد ان كانت تعطي الحق للمعارضة السورية المدعومة سعودياً بالمال والسلاح تحت غطاء أمريكي، طوال السنوات السبع الماضية. (بدون تعليق)..
***
أنف الموساد وتوقعات إسرائيلية لمصير الجزائر!!
توقع المُستشرِق الإسرائيليّ، تسفي بارئيل، مُحلّل الشؤون العربيّة في صحيفة (هآرتس) العبريّة، بأن الجزائر سوف تتعرض لربيع عربي مزلزل أشبه بما تتعرض له سوريا، وذلك وفق ما توفرت لديه من بيانات وتحليلات استقاها من أجهزة المخابرات الإسرائيلية! وهذا يحيلنا إلى السؤال الملح التالي حول علاقة التغلغل الإسرائيلي في الصحراء المغربية وجبهة البوليساريو بهذه التوقعات السوداوية! علماً بأن البربر كجزء من الشعب الجزائري يدرجون العدو الإسرائيلي في خانة الأعداء! وهم كجزائريين علموا الشعوب العربية معنى الكرامة والإباء حينما قدموا في حرب التحرير مليون شهيد.. عجبي
***
في زيارته للصين محمد بن سلمان يؤيد اعتقال قوات الأمن الصينية لأكثر من مليون مسلم من الروهنجا والإيغور سواء بزجهم في السجون أو من خلال ممارسة سياسة عزل المجاميع السكانية في أماكن محاصرة، بذريعة حق بكين في محاربة الإرهاب.. ومن حقنا أن نسأل: كيف يؤتمن هذا الأمير على الحرمين الشرفين في مكة والمدينة وهو يحرض على المسلمين أنّا تحاذفتهم الكوارث.. وللتذكير فإن بن سلمان ما لبث يضغط على الأردن ليسلبه حق الوصاية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس كي يتنازل عنها للصهاينة في إطار صفقة القرن. عجبي..
***
ما زال الأردن بخير ولو تزايد عدد الفاسدين
نقلت شخصيات سياسية وبرلمانية عن المدير الاسبق للمواصفات والمقاييس في الحكومة الاردنية بان رئيس الوزراء الاسبق عبد الله النسور قرر إنهاء عمل المدير وهو حيدر الزبن بسبب رفض الأخير لتوجيهات حكومية تقضي بان يقابل مسئولين إسرائيليين او يزور إسرائيل. منقول وبدون تعليق!!
***
المؤسسات تكرم الشخصيات المبدعة إزاء ما قدمت وفق معايير تقييمية تشرف عليها لجان متخصصة وموضوعية لا مآرب شخصية لها.. وليس على المؤسسة حرجاً أن تتجاوز تلك المعايير لتكرم البعض منهم دون أن يكون للواحد منهم بصمة تحسب لصاحبها من باب المحبة الخالصة في إطار المجاملات والعلاقات العامة والتقاط الصور التذكارية.. في سياق ذلك ليس من حقنا السؤال عن المعايير لو كانت المؤسسة تندرج في إطار العلاقات العامة والتسويق المعنوي فقط؛ وليس جهة تمثيلية لفئة متخصصة كالنقابات أو الروابط والمنتديات الثقافية والأدبية لأنه حينها سيكون للسؤال وقعه من قبل الهيئة العامة ودافعي رسوم الاشتراكات: “ماذا قدم صاحبنا من شيء ملموس حتى يمنح وساماً ويجبر الحضور على التصفيق له.. أذكر أي عمل إبداعي في أيِّ مجال كان، وعلى كل المستويات؛ حتى لا تشعر الهيئة العامة بالغبن والاستغلال!! وتحملوا على إثر ذلك ما سيقوله العضو المحتج للهيئة الإدارية: مشطوا العريس بمشط جداتكم”.
بالأمس قلت لصديقي الدكتور ماهر بعد خروجنا من حفل تكريمي:
“مشيها يا صديقي” فالساحة هي الاختبار الحقيقي للمبدع في كل مجال وليس دويّ التصفيق الذي سيتلاشى بعد خروج المجاميع من القاعة..
***
ما زال الأردن بخير ولو تزايد عدد الفاسدين
نقلت شخصيات سياسية وبرلمانية عن المدير الاسبق للمواصفات والمقاييس في الحكومة الاردنية بان رئيس الوزراء الاسبق عبد الله النسور قرر إنهاء عمل المدير وهو حيدر الزبن بسبب رفض الأخير لتوجيهات حكومية تقضي بان يقابل مسئولين إسرائيليين او يزور إسرائيل. منقول وبدون تعليق!!
***
الممثلة الكموديانية الإسرائيلية ذات الأصول الإيرانية نوعم شوستر تطلب يد محمد بن سلمان للزواج منه في سابقة مضحكة، وتطلب منه أيضاً أن يدعمها في تأسيس حزب سياسي إسرائيلي.. والذباب الإلكتروني السعودي يتحدث بافتخار عن أميرهم الدنجوان السعودي دون أن يعلموا بأنهم وقعوا في الفخ الإسرائيلي الساخر. هكذا يلمع المحتل الصهيوني حلفاءه حتى ولو كانوا من حملة المناشير.. عجبي
***
“هههههههه سامحوني”
وزير خارجية البحرين الأمير خالد بن أحمد يكتب في توتر بأن كل من يرفض التطبيع مع “إسرائيل” فهو خائن وإخونجي و”صهيوني”.. يا أمير خالد، بالنسبة لخائن فهي مردودة على أشكالك! أما إخونجي نسبة لجماعة الإخوان المسلمين أو يساري فذلك ليس جريمة بل خياراً ديمقراطياً، وهو ما لم تمارسه في بلادك.. أما “صهيوني” فهنا مثار الضحك والعجب، فكيف يكون من يقاطع الصهيونية صهيونياً يا سمو الجهبذ الأريب، أغيثوني من فضلكم بجواب قبل أن تتخاطفني نوبات القهقهة والضحك.. عجبي.
11 مارس

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة