رحيل الفنان التشكيلي الفحماوي العالمي وليد أبو شقرة في أرض الغربة

منوعات ….
من شاكر فريد حسن – فلسطين المحتلة ..
غيب الموت الرسام الفحماوي العالمي وليد عبد القادر أبو شقرة ، بعد صراع مع مرض عضال لم يمهله طويلًا ، عن عمر ناهز 73 عاما .
والمرحوم أبو شقرة هو من أوائل دارسي الفن التشكيلي في البلاد ، ويعد من المؤسسين للفن التشكيلي الفلسطيني ، وعمل أسوة مع باقي الفنانين المؤسسين من مجايليه ، أمثال : اسماعيل شموط ، وعبد عابدي ، وكمال بلاطة ، وسليمان منصور ، ونبيل عناني وغيرهم .
وكانت صالة العرض في أم الفحم أقامت له قبل سنوات معرضًا فنيًا بعنوان ” منطرة الباطن ” ، الذي  اختزل أربعة عقود من تجربته ومسيرته الفنية الإبداعية .
وقد طغت على اعماله ولوحاته الفنية معالم زخرفية مستوحاة من المساجد والاسواق القديمة في المدن الفلسطينية والابنية الأثرية والعمارة الإسلامية ، وكان يستخدم في الرسم الفحم وقلم الرصاص .

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة