وفاةُ الشَّاعر والأديب والمُفكّر والفيلسوف معين حاطوم – بقلم : حاتم جوعية

منوعات …..
من : حاتم جوعيه –  فلسطين  المحتلة ….
لقد زارني  قبل أكثر من سنة  في  بيتي بقرية المغار الجليلية – للإطمئنان على صحتي بعد  خروجي  من المستشفى –  الشاعر والأديب  والفيلسوف وصاحب دار للطباعة والنشر – المرحوم معين حاطوم ( الذي وافته المنية قبل يوم ) مع الشاعر والإعلامي الأستاذ  فهيم أبو ركن ، وقد كتبت يومها خبرا بهذه المناسبة  ومرفقا  بالصور نشرته في العديد من  وسائل الإعلام والمواقع المحلية  وخارج البلاد ..وأعيد الآن  نشر هذا الخبر  مرة  أخرى على  صفحتي  في الفيسبوك .. والجدير بالذكر أن المرحوم  معين حاطوم من أوائل الشعراء والأدباء المحليين وهو مفكر وفيلسوف  وموته  خسارة كبيرة  للأدب والثقافة المحلية .                                              .
في جولة تفقديَّة على الأدباء والشعراء  حلَّ  الشاعرُ والفيلسوف معين حاطوم ( صاحب مطبعة ودار نشر ) والشاعر والإعلامي  فهيم أبو ركن –  محرر  صحيفة  الحديث  الأسبوعيَّة –  ضيوفا  على  الشاعر  والناقد             والإعلامي حاتم جوعيه في قرية المغار حيث دار الحديث عن الأدب  خاصة والثقافة عامة ، وتحدثا  بتوسع عن ظاهرة التسيُّب والفوضى على الساحة الأدبية وأزمة النقد المحلي وظاهرة إشهار إصدارات وكتب دون المستوى وتكريم كل من هب ودب  . وقد أهدى الشاعرُ الفيلسوف معين حاطوم بعض كتبه للشاعر الناقد والإعلامي حاتم جوعيه.
الشاعر فهيم أبو ركن والشاعر معين حاطوم شكرا الشاعر حاتم جوعيه على حفاوة الإستقبال وعلى حديثه الشائق وآرائه الموضوعيَّة حول الأدب واطلاعه الواسع  على المشهد الثقافي  ودوره  وموقعه الهام  في  مسيرة الأدب المحلي  وموقفه  الملتزم  والمشرف في أمور وقضايا هامة : أدبية وثقافيَّة ووطنيَّة وإنسانيَّة . وتمنيا  له المزيدَ  من العطاء الأدبي ورقيا أدبيًّا إبداعيًّا عاليا .

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة