لا خير في الانسان والنسوان … نص فكري ساخر – بقلم ايفان علي عثمان

سخرية كالبكاء …
بقلم : ايفان علي عثمان – كردستان العراق …
1
دائما اقول في حواراتي واكتب في نصوصي الفكرية يجب ان تكون شاعرا وكاتبا كي تفهم الشاعر والكاتب وعليك ان تكون مثقفا لكي تعرف كيف يفكر المثقف …
مهمتي انتهت هنا فقد قلت وكتبت ما يجب ان اقول واكتب وسأبقى ارددها وادونها الى الرمق الاخير تارة في نص فكري وبين سطور قصيدة وعلى هامة القلم عندما يبحر في محيط الانسانية والحضارة والعشق ..
من جانبي لا مشكلة لدي المشكلة انني طيلة مشواري مع الحرف والقلم صادفت معظم اصناف البشر الاخيار الاشرار النبلاء الحقراء السعادء التعساء المرضى الاصحاء الفقراء الاثرياء الانقياء الاغبياء الجهلاء السفهاء بحثت بينهم ولم اجد لا شعراء ولا كتاب ولا مثقفين فالصورة لبعضهم مجرد زاوية وللبعض رسم وللاخر تكوين لوني وهي امامي ليست صورة فحسب انما مدخل لجبل من الزوايا والرسوم والتكوينات اللونية …
فمن لا يمتهن الشعر والفكر والفلسفة كحرفة اساسية أو الثقافة كمادة روحية يومية سيكون من الصعب بل المستحيل ان يقرأ حروف قصيدة ويحلل ويفسر خيوط نص فكري ويغوص ويسبر اعماق كتلة متوهجة من الكلمات ملقاة على ضفة الروح .
2
في نهاية المطاف وبعد صراع مع الكتب الفكرية والفلسفية ومغامرة برفقة القلم والحرف وصلت لهذه النتيجة …
لا خير في الانسان والنسوان ..
والسبب ان الانسان يعاني من نقص حاد في الوعي والادراك ويتعاطى الفوضى كهرمون لعزل العقل عن الضمير والوجدان ..
اما النسوان فلكونهم اساس البلاء والمصائب فمعهن تتحول الحياة لجنة وبدونهم هي جهنم ..
فكم رحل عشاق بداء العشق وكم هاجرت قلوب الى السماء وكم سافرت عيون وشفاه وجدائل الى البحر ولم تعد …
لذا قررت ان ادخر المال اضع قرشا فوق قرش ودرهما مع درهم ودينارا بجانب دينار كي احقق حلما مؤجلا اشتري قطعانا من القطط والثعالب والحمير حينها سأتغزل بالقطط واحلل وافسر فكر وفلسفة الثعالب واحاور الحمير ..
فقصائدي عن العشق لم تلق اذانا صاغية فبيروت هي بيروت ومن قرأ عنها ونام في احضانها وشعر بدفء حنانها وهتف بحروف اسمها وانتشل شرايين فؤاده من سنابلها الشقراء فليعرف ان بيروت لن تعود ولن ترجع ..
ونصوصي الفكرية ومقالاتي اصبحت ضحية الانسانية والحضارة فلا الاولى قالت شكرا ولا الثانية قالت مرحبا ..
اذن سأخوض تجربة الابداع مع الحيوانات لعل وعسى تعزف القطط سيمفونية مياو مياو لي وتصفق الثعالب لتفسيراتي وتحليلاتي وتنهق الحمير لحواراتي …
فالعيش مع القطط والثعالب والحمير جنة بلا نار
ومصاحبتهم ابسط من تعليم حرف للانسان
3
على الولايات المتحدة الامريكية ان تعي ان لهذا الكون الفسيح سيد عظيم لا بداية له ولا نهاية فسلطانه هو الحكم والفيصل وكلمته هي الاعلى والاكبر …
فأميركا تعامل شعوب وامم الارض كعبيد وتعتبر نفسها superman الكرة الأرضية لكن اميركا اصغر بكثير من ant – man  فتفوقها لا يتخطى صفر على اليمين في جميع المجالات فليس من شيم اليسار ان يضع على يساره رعاع بقر على اليسار ثورات وثوار مناضلون واحرار ..
لكن كلمة الحق يجب ان تقال اميركا تأريخ من الخزي والعار اوله عسكر وعصابات ومافيات واخره ناطحات سحاب قمتها بطون الفقراء وسطها طبل ومزمار قاعها ملاهي دعارة وقمار ..
اميركا تعتقد ان هي فقط من في الكون ان كان صحيحا فمن اين تأتي هذه الاعاصير والفيضانات ان كان صحيحا فلتحاول ايقاف العاصفة والبركان لكن اميركا شرطي فاسد وبائس يقف على باب الانسان بحجة الامن والامان تضرب تقتل تغتصب تحرق لاجل حفنة من الدولارات لاميركا نجوم بيضاء وللثائرين نجوم حمراء هنا ينتهي الجدال فراية الخبز والحرية نجومها حمراء اما صاحبة النجوم البيضاء فهي عمياء وبكماء خرساء وعرجاء .

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة