أمجاد يا عرب ..أمجاد . بقلم : احمد المالح

 

آراء حرة …
بقلم : احمد المالح – مصر …
بعد العصر الذهبى للمطالبة بالوحدة العربية فى الخمسينات والستينات من القرن الماضى عندما كان العرب كتلة واحدة سياسية واجتماعية وانتشرت أغانى العروبة (ووطنى حبيبى الوطن الأكبر ) وأمجاد يا عرب أمجاد…ترسخ الحلم العربى من أبناء الوطن العربى بأن يكون العرب جميعا قماشة واحدة ونسيجا واحدا وترسخ هذا الشعور بعد حرب أكتوبر المجيدة والدور العربى الكبير فيها والمساند للجبهات فى مصر وسورية ..ويمر الزمان وتبدأ الخلافات العربية العربية وتزيد وتزيد لتصبح صراعات وحروبا طاحنة ..
نجد حاليا صراعا فى سورية وانقساما عربىا وخلافات عربية بالجملة فيها بين مؤيد .للنظام السورى ومعارض له …
وبين مؤيد للتحالف الدولى فى سورية ومعارض له وبين من يمسك العصا من المنتصف..وسط أدوار عالمية مختلفة وصراع دولى عالمى ..ووجود عظماء العالم فى الملعب السورى كل يلعب لحسابه وبخطته التى يريدها  ..المهم فى النهاية عند كل طرف أن يفوز بالمباراة ..
وصراع عراقى عراقى ونحن جميعا نعلم ما يمر به العراق من أزمات وصراعات وكان أخرها ما دار فى البصرة التى تحولت إلى صراع بين الجماهير والسلطة وصراع يمنى يمنى وحروب ليبية ليبية ..وتقسيم للسودان أصبح العالم العربى 60 متفرقا.
وأخيرا ..وليس أخرا استعر الخلاف العراقى السعودى بعد كلمات للجعفرى وزير الخارجية العراقى اتبعها بأية قرأنية عن حكم الملوك وفسادهم
فهمت بطريقة معينة من الجانب السعودى الذى أصر وألح على أنها تلميحا صريحا ضده وتحدث الوزير السعودى أحمد قطان رافضا التلميح والهجوم العراقى وزادت الخلافات ..
وكأننا كتب علينا كعرب أن نشتد ونحتد فى الخلافات العربية العربية ونخفت ونضعف فى الصراع العربى واعداء العرب ..فهل يا ترى ستأتى الأجيال القادمة وقد تبخرت الخلافات العربية العربية وانتهت للأبد ؟؟وعاد الحلم العربى الكبير أم .ستأتى والخلافات تزيد وعلى طريقة الشاعر الذى قال أسد على وفى الحروب نعامة ..!!
نتمنى أن نرى الأمة العربية فى أفضل حال قريبا ..

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة