الوداع الاخير – شعر : عطا رموني

الشعر …
شعر : عطا سليمان رموني – فلسطين المحتلة ..
سَـتَـرحَـلُ يَومَاً وَلا مِنْ وداعٍ * وَتَــتْــرُك كُــلَّ مَـتـاع الـحـيـاةْ
——
سَـتَـتْـرُكُ كُـلَّ عَـقـارٍ مَـلَـكْتَ * وَمـال جَـمَـعْـتَ لِـغَـيـرِكَ بـاتْ
——
سَـتُدْفَنُ تَحتَ الثَّرى وَتُوارى * وَيَـبْـكِـيـكَ أهـلُـكَ عِـنـدَ الـوَفـاةْ
——
وَمِنْ ثُمَّ يَنسى الوَريثُ رُوَيداً * وَتُصْبِحُ ذِكرى لِبَعضِ الصِّفاتْ
——
وَخَـيـرُ الخَـواتيمِ أعمالُ خَيْرٍ * تَـرَكـتَ ورائَـكَ بَـعـدَ الـمَـماتْ
——
وَيَـذْكُـرُكَ الـنَّاس إمـا بِـخَيـرٍ * وإمــا بِــفِـعْــلِـكَ لِـلـسَــيِّــئــاتْ
——
هَـنِـيـئـاً لِـمَـنْ كانَ للهِ عَبْداً * وَزادَ صَـحِـيـفَـتَـهُ مَـكْرُماتْ
——
حَـيـاةً بِـدُنـيـانا دارُ اختِبارٍ * تَحَرَّى رَصِيداً مِنَ الحَسَناتْ
——
طَريقُ الخُلودِ بِجَناتِ عَدْنٍ * إذا ما استَقَمتَ أمِنْتَ الثَّباتْ

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة