لماذا يدفع الحاج نقودا لقاء عبادته لله – مملكة الظلام تبتز الحاج مع ان الله سبحانه هو الذي يغفر – بقلم : وليد رباح – رئيس التحرير

كلمة رئيس التحرير
بقلم : وليد رباح
(1)
هذه بعض كتابات اخصصها للحاج والحجاج ممن يزورون مملكة الظلام تبتلا وعبادة لله في مواسم العبادة سواء كانت حجا او عمرة .. فان اقتنعت بها فلا تقف حد الاستنكار فقط .. ( وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون ) وان لم تقتنع فانت وشأنك .. ( من رآى منكم منكرا فليغيره بيده .. فان لم يستطع فبلسانه .. وان لم يستطع فبقلبه وذلك اضعف الايمان )
***
كلنا يعلم .. ان شروط الايمان ستة .. وهي ان تؤمن بالله  وملائكته وكتبه ورسله .. واليوم الاخر  والايمان بالقدر خيره وشره .. و شروط الاسلام خمسة على اعتبار ان الشهادة الاولى واحدة .. وهي شهادة ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله .. اقامة الصلاة .. ايتاء الزكاه .. صوم رمضان .. وحج البيت ( لمن استطاع اليه سبيلا) مما يعني ان حج البيت طوعيا لمن لا يمتلك السبل سواء كانت مالا او مرضا أو علة او ما يمنع من الزيارة .. وبذا فانها تسقط عمن لا يستطيعها .. ولست مفتيا  أو رجل دين لكي اؤكد مع اقتناعي .. ولكنه قرآن المسلمين والعقل والحكمة هي التي تقود  الى المعرفة .
ولا نريد ان نبتعد عن الموضوع الاصلي.. وقد سقنا هذه المقدمة لكي نبصر البعض ممن يضع القرش فوق القرش .. والمليم فوق المليم .. ويحرم اولاده وعائلته من نصيبهم في الدنيا لكي يذهب الى مملكة الظلام حاجا لله فيذهب وهو في كامل عقله ويعود بعد الحج وقد ارتهن حياته وحياة اسرته سنوات طويلة لتسديد المال الذي القاه في جيوب زبانية مملكة الظلام .. وكم من حاج امضى باقي حياته يدفع ( اتاوة) لما قد جناه عقله عليه فخسر بذلك عائلته نتيجة ابتزازه طيلة عمره .
***
وليس ما اقوله عزفا عن تأدية اوامر الله سبحانه .. حاشا لله .. ولكني اقر في هذا البحث ان زيارة بيت الله الحرام يجب ان تكون بالمجان ما عدا تكاليف السفر .. وربما ادرجت فيما يلي منافع الحج المادية للخزينة السعودية التي تضاهي في دخلها بيع النفط الذي هو حسب ما اعتقد ملك للمسلمين جميعا بكل طوائفهم وجنسياتهم واينما وجدوا في ارض الله الواسعة .. وليس ملكا لمملكة الظلام وحدها .. ولندرج فيما يلي الخدمات التي تقدمها المملكة اولا ونسبتها تبعا للثروة ..ثم منافع الحج لتلك الخزينة ثانيا .. ومن ثم نأتي الى ثروات الحجاز ثالثا بما فيها من بترول ومعادن وذهبا وغير ذلك واحقية المسلمين جميعا في هذه الثروات .. ومن ثم نعرج على ما تصرف تلك الثروات بحيث ينال منها المسلمون مساعدات هي كالفتات .. ثم حجم اموال مملكة الظلام في دول الغرب وتخصيصا امريكا .. ثم اقتناص الامراء ومليونيرات السعودية بواقي المبالغ التي تعد بالمليارات والترليونات ..
وقد يستغرق هذا البحث صفحات لعدة اعداد من هذه الجريدة .. ولكنا لسنا من هواة الفضائح ولذا فاننا نربأ بانفسنا ان نذكر اسماء بعينها .. الا اننا ندرك تماما ان موضوعنا هذا يهم المسلمين جميعا .. ليعلم كل منهم في اقاصي الارض وادناها ان لهم حقا في ثروات تلك الارض التي نبع منها الاسلام وليدا ثم عم هذا العالم عندما كان النبي صلى الله عليه وسلم ومن تلاه من الخلفاء ومن رجال الحكم الذين كانوا يصرفون امور الدولة ولا ينسون حق المسلمين في بقاع الارض من تلك الثروات  التي كانت تأتي نتيجة الغزو والضرائب والمكوس والجزية وغير ذلك ..
ونحن في هذا البحث لا نريد ان نحرم او نحلل ما كان عليه السلف .. نحن نبحث في السياسة والاحقية وليس في مجريات الدين الحنيف .. فالدين له رجاله وله مفتوه الذين اصبح الكثير منهم في هذا الزمان من رجال مملكة الظلام نتيجة الترغيب والترهيب والرشوة .. الا من رحم ربي .
هذه الدراسة اوليات الغيث .. ومن ثم ينهمر ان شاء الله .. فتابعونا ..

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة