تهمة الوطن – شعر : ياسمينة وردة

الشعر …
بقلم –  ياسمينة وردة – الجزائر …
قدر العشاق ان يموتوا واقفين
حين ألقيت رأسي على زنديك
ومال على صدرك الواهن
أعياني الحنين
وكان سمعي يتلقى كلماتك
بما أشتهيه
كنت أسمع نبض قلبك
وأنت في قلبي تنبض
لا بل أنت قلبي
لم التقيك على الشاطئ يوما
ولا في مكتبات المدينة
انما حبك كان يسكن في وهج السنين
وحين توقف المسير
ووقفت للوداع الأخير
بين آه وأنين
كنت أدرى أن لا لقاء بعدها
كنت ابكي
وقلبي حزين
وكم من خريف مضى
ولا يزال عشقي كما بدأ
بنفس المذاق بنفس الحنين
فانا لآن في منفى
بعيدة عن جنة حضورك
في أقصى الحياة
ارمق الغياب
بعين كسيرة
والغياب يهمس لي
قدر العشاق أن يموتوا واقفين
بقلم //ياسمينة وردة

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة