أيُّهَا الفذّ العظيم – قصيدة مهداة إلى الشاعر الكبير الأستاذ (عصام ملكي ) شعر : حاتم جوعيه

الشعر ….
شعر : حاتم جوعيه – فلسطين المحتلة ….

عصامٌ   أيُّها   الفذ ُّ   العظيمُ      أصيلٌ   أنتَ    مقدامٌ    كريمُ
صَنعتَ  المجدَ في كدٍّ  وجُهدٍ     وفي  صرح ِ العُلا  أبدًا  مُقيمُ
بساحاتِ  البلاغةِ   والقوافي      لكَ  الصَّولاتُ ، والدًّنيا  تقومُ
حديثُكَ يطربُ الألبابَ  دوما      وصوتُكَ  إنَّهُ  العذبُ  الرَّخيمُ
كلامُكَ   كلُّهُ   حكمٌ   ووعظٌ      وَشِعرُكَ   إنَّهُ    الدُّرُّ   النَّظيمُ
وشِعرُكَ   دائما   أبدًا    منارٌ     يهيمُ   الصَّبُّ   فيهِ    والحليمُ
وَشِعرُكَ إنَّهُ الذهَبُ المُصَفّى      يحلِّيهِ    لكَ   الذوقُ     السَّليمُ
عطاؤُكَ  لا   يُدانيهِ   عطاءٌ       وغيثُكَ   لا   تجاريهِ   الغيومُ
أيا بحرَ المكارمِ  دُمتَ ذخرًا      لأهلِ   الفكرِ ، يأتيكَ   الحكيمُ
تنيرُ الدَّربَ  في عتمِ  الليالي      ويجلو العتمُ .. ينهزمُ   السَّديمُ
لقد  أمطرتنا  مدحًا   وشهدًا       ورُودُ  الحبِّ  ترتعُ   والنّسيمُ
وأنتَ،الدَّهرَ،في الوجدانِ تبقى    وربِّي    شاهدٌ    دومًا   عليمُ
يحبُّكَ    كلُّ    مقدامٍ     أبيٍّ       وينأى  عنكَ   مذمومٌ     لئيمُ
فأنتَ الحُرُّ في زمن ٍ تهاوى       وإنَّ  الحُرَّ   في  الدُّنيا    يتيمُ

( شعر : حاتم جوعيه – المغار – الجليل – فلسطين )

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة