جَمْعِيَة اَلِهلالْ الاحوازية اَلْثقٰافيَةٌ: تصدر كتابا للكاتب سعيد مقدم — ابو شروق

اصدارات ونقد ….
إيماناً منا بالمواهب و القدرات الأهوازية و  التزاماً بالعهد الذي قطعته لكم *جمعية الهلال الثقافية* على خدمة الساحة الأهوازية وإثراء مخزونها الثقافي الهادف والمثمر عن طريق الطباعة والنشر وكما عودتكم بتقديم كل ما هو مفيد وجديد
نزيح لكم الستار اليوم عن منتوج ثقافي و إبداع أدبي آخر وهو عبارة عن كتاب *للقصص القصيرة جدا*  الأهوازية تحت عنوان 《 *كبرياء* 》 من إبداعات الكاتب و القاص الأهوازي *سعيد ابو شروق مقدم*
يتناول فيه الكاتب القضايا اليومية لحياة الفرد الأهوازي و يعكس جانباً من أبرز معاناة الإنسان العربي في مواجهة المشاكل و المخاطر التي تهدد هويته العربية بشكل قصصٍ قصيرةٍ جميلة تلفت إعجاب القارئ و تلزم متصفح الكتاب إلى قراءتها و التوقف عندها.
لا يخفى على الجميع إن هذا العمل بهذا اللون يعد الأول من نوعه الذي يدخل الشارع الأهوازي و كما قد أسلفنا ، هو إبداع آخر يضاف على إبداعات الأهوازيين في شتى مجالات الشعر و الأدب و الفن و الموسيقة
نقدم لكم هذا العمل أعزاءنا بأمل أن ينال رضاكم و أن يكون لنا نصيب في بناء الصرح الثقافي الأهوازي و خدمة أبناء مجتمعه العربي
ومن الله التوفيق….

جَمْعِيَة اَلِهلالْ اَلْثقٰافيَةٌ:
أصدرت جمعية الهلال الثقافية منتوجها الثالث لهذا العام و هو عبارة عن كتاب يحمل عنوان ” كبرياء” و الذي يحتوي على مجموعة قصص قصيرة جدا (150قصة) للكاتب اﻷستاذ سعيد مقدم أبي شروق.
الجدير بالذكر أن هذا اﻷسلوب اﻷدبي الجديد ظهر في أمريكا اللاتينية مع بدايات القرن العشرين، وفي العقود اﻷخيرة من القرن العشرين في المغرب العربي والشرق اﻷوسط. وفي هذا العام (2016) وﻷول مرة في اﻷهواز خط اﻷديب المبدع أبو شروق بأنامله السحرية هذه القصص ليسلط الضوء على قضايا هوياتية جوهرية وظواهر اجتماعية عديدة فضلا عن إظهاره لمعاناة الشعب الأهوازي وما يمر به من  اضطهاد وتمييز وفقر وحرمان، مسجلا بصمة جديدة في وادي اﻷدب اﻷهوازي الحديث.
ننوه بأن غلاف الكتاب رسمه الفنان اﻷهوازي المبدع عماد الصالحي الذي نال على جوائز عالمية عديدة.

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة