إلى أمي في عيدها – شعر : عبد الرحيم الماسخ

الشعر ….
شعر : عبد الرحيم الماسخ – مصر ….

نور ُ عينَي َّ من فؤادك ِ نور ُ
مس َّ روحي جماله ُ المسحور ُ
فأنا منك ِ وردة ٌ فوق غصن ٍ
ِ                       ريحُها منه ُ و الرضا و السرور ُ
نبتت ْ و ارتوت ْ و نامت ْ و قامت ْ
و الهوى حولها ظلال ٌ تدور ُ
أنت ِ يا أمي َ الحياة ُ جميعاً
سارت ِ الأمنيات ُ حيث ُ تسير ُ
طلعت ْ بي من الغيوب ِ إلى الوا
قِع ِ كالأرض ِ في يديها الغدير ُ
و سمَت ْ , فالفضاء ُ درب ٌ إليها
سار َ فيه ِ الوفاء ُ و التقصير ُ
أنت ِ معنى وجودي َ , الوقت ُ لولا
ك ِ و قد حط َّ مرة ً لا يطير ُ
غُربتي في البُعاد ِ عنك ِ و إن ْ را
فقني في الغياب ِ عنك ِ الحُضور ُ
يكبر ُ الطفل ُ بين عينيك ِ طفلا
فبه ِ تكبرين و هْو َ صغير ُ
و تمر ُّ الحياة ُ , و العُمر ُ يطويْ
ه ِ زمان ٌ يطول ُ .. و هْوَ قصير ُ
و أنا بسمة ٌ بثغرك ِ ينْدَى
بابتسامي إلى رضاها الضمير ُ
آه ِ يا أمي َ البُعاد ُ على الحب ِّ
اشتِعال ٌ بهِمّتي يستجير ُ
أن ْ تعود َ الحياة ُ من دورة ِ الليل ِ
و يمضي الصِيام ُ و التسحِير ُ
فإذا العيد َ بين عينيك ِ نور ٌ
لاحتِضاني و لؤلؤ ٌ منثور ُ
و أنا – آسِفاً – أقول ُ بقلبي
و بعيْنَيَّ يبدأ ُ التكبير ُ .

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة