Share On Facebook
Share On Twitter
Share On Google Plus
Share On Reddit

مقابلة الزواج للحصول الجرين كارد : 10 نصائح للنجاح

دراسات (:::)
بقلم : المحامي ايمن ابراهيم – نيوجرسي (:::)
لقد تزوجت جيني باربرا (مواطنة أجنبية), وروبي ناثان (مواطن أمريكي) منذ حوالي سنة، وتقدم روبي بطلب قرابة لجيني بعد زواجهم بوقت قصير, كما تقدمت جيني بطلب لتعديل الحالة، وعلى الرغم من حقيقة أن كل شيء في الزواج يسير بشكل جيد إلا أن جيني أصبحت في حالة عصبية شديدة جدا وذلك لأن لديها موعد مع خدمات الموطنة والهجرة USCIS الأسبوع المقبل لإجراء مقابلة شخصية للحصول علي تأشيرة الهجرة القائمة علي الزواج، وقد سمع كلا من روبي وجيني أن حصول جيني على الجرين كارد بالاعتماد على الزواج سوف يكون سهلا؛ ولكن بعد ملئ الاستمارات بدأت جيني في سماع العديد من القصص المفزعة من أصدقائها اللذين مروا بهذه العملية، ومع كل قصة جديدة وكل يوم يمر واقتراب يوم المقابلة الشخصية، أصبحت جيني أكثر عصبية وبدأت تقضي بعض الليالي بلا نوم، وأصبح توتر وقلق جيني سبب في قلق روبي وذلك لأنه يعلم أن هذا سوف يخلق مشاكل لها في المقابلة الشخصية القادمة وقد تزرع بذور الشك في عقل موظف الجنسية والهجرة الذي سوف يقوم بالمقابلة الشخصية معهم.
ولا ينبغي افتراض أن “مقابلة الزواج “والتي تتطلب حضور الزوجان كجزء من عملية الحصول علي الجرين كارد بسيطة أو سهلة؛ فمن الممكن أن تكون حدثًا قاسيًا ومؤلمًا جدا، ويمكن أن نبعد الضغط والقلق عن الموقف من خلال الاستعداد التام له.
يمكنك أن تبدأ بتجميع الوثائق الذي ستحتاجها للمقابلة الشخصية؛ فإخطار المقابلة الشخصية الذي استلمته في البريد به قائمة شاملة للوثائق التي ستحتاجها في المقابلة الشخصية، اتبعها بعناية شديدة.
لذلك بحث روبي، مدركا جدية الموقف وآخذا بعين الاعتبار قلق زوجته، عن النصيحة والمساعدة من محامى خبير بالهجرة، وقام المحامى بإزالة قلق جيني وطلب منها أن تضع في حسبانها عشرة أشياء بسيطة لكي تنجح في المقابلة الشخصية، وكان مفاجئًا لجيني أن هذه النصائح العشرة هي بالفعل الأفضل بالنسبة لها.
1. الحرص دائما على الحضور في الوقت المحدد للمقابلة الشخصية: ولا تتأخر أبدًا؛ حيث يتوقع موظف الـ”USICS ” منك أن تأتى في الوقت المحدد لموعد الهجرة، فينصح دائمًا بالوصول قبل الوقت المحدد للمقابلة الشخصية على الأقل بـ 45 دقيقة، وإذا كان لديك محاميًا وكنت متوترًا من المقابلة الشخصية أو لديك أي نوع من التعقيد في حالتك فإنه من المهم أن تبدأ المقابلة الشخصية فقط عندما يكون محاميك حاضرًا.
2. ارتداء زى رسمي وتقليدي: إن طريقة ملابسك هي أول ما سيراه موظف المواطنة والهجرة وسوف تترك تأثير فوري عليهم، لذلك يجب عليك أن تكون حريصًا فيما يخص الملابس التي ترتديها في المقابلة الشخصية، وفي يوم المقابلة الشخصية للهجرة ينصح دائما بارتداء زى رسمي بمعنى أن ترتدي كأنك ذاهب إلى مقابلة شخصية لوظيفة، وتذكر أنك ستدخل مبنىً فيدرالي وسوف تمر على الأمن وجهاز كشف المعادن.
3. كن منظمًا – اسمع وأجب كما ينبغي: إن موظف المواطنة والهجرة لديه القليل من الوقت لكي يدير مقابلة شخصية لكل زوجين؛ وعادة 10- 15 دقيقة فقط للمقابلة الشخصية للحصول علي تأشيرة الهجرة القائمة علي الزواج، فهم يتوقعون بشكل كبير منك عندما تأتى للمقابلة الشخصية أن تكون منظم بشكل تام ولست كثير الكلام بشكل مبالغ فيه، ولذلك يجب عليك أن تجعل إجاباتك قصيرة ودقيقة، وإذا أراد الموظف معلومات إضافية فسوف يسألك سؤالًا أخرًا، ولا تجعل أي لحظة من الصمت تخيفك، وعليك أن تجلس في هدوء وتنتظر السؤال التالي، وعندما يطرح عليك سؤال فاستمع بحرص شديد وأجب على السؤال المحدد؛ فلا يوجد شيء يشعل نيران الشكوك لدي موظف الهجرة أكثر من المتقدم الذي لا يجيب على الأسئلة المطروحة عليه.
4.  لا تخمن أي شيء أبدا: إن رفض حالات كثيرة من تأشيرات الهجرة القائمة على الزواج سببه شيء عام واحد: مواقف الناس التي يتخذونها عندما يعطوا إجابة عن طريق التخمين، وأحد الأخطاء الكبيرة التي يمكن أن يقع بها الشخص هي أن يخمن عندما لا يعرف أو لا تعرف الإجابة على سؤال معين، وعوضًا عن التخمين في إجابة سؤال والخطأ فيه فينصح دائما أن تقول ” لا أعرف ” أو ” لا أتذكر “، ودعنا نرى مثالا: سُأل زوج خلال المقابلة الشخصية ما الهدية التي أعطاها لزوجته في أول عيد زواج لهم؛ فلم يستطع تذكر ماذا اشترى لها ولكن لكي يتجنب الحرج أخبر الموظف أنه اشترى لها خاتم ذهب، وعندما سُألت الزوجة ماذا أعطاها أقرت بأنه أعطاها فستان جميل، وبسبب اختلاف الإجابات فسيبدأ الموظف في الشك في أن الزواج حقيقي. لذلك فإنه من الجيد أن تقول أنك لا تتذكر بدلا من تخمين الإجابة والسير في الطريق الخطأ.
5. لا تحفظ شيء: تذكر أنه لا يوجد شيء مطلوب منك أن تحفظه عن ظهر قلب من أجل المقابلة الشخصية. فلا يوجد أسئلة محددة للاختبار ومحددة من أجل المقابلة الشخصية للهجرة والتي يجب أن تستظهرها. ما نعنيه من هذا أنه إذا سألك الموظف ما هو تاريخ آخر مرة دخلت فيها الولايات المتحدة ؟ وأنت لا تستطيع أن تتذكر فمسموح لك أن تنظر إلى استمارتك I-485 صفحة 1 من أجل تاريخ آخر دخول.
6. فكر في تاريخ علاقتك: خلال المقابلة الشخصية سوف يسألك موظف المواطنة والهجرة أسئلة مصممة لكي تلقى الضوء على بعض حيثيات وتاريخ علاقتك, بمعنى متى تقابلتم لأول مرة ومتى كان تاريخ أول لقاء لكم وماذا أكلتم في أول لقاء لكم وهكذا، وينبغي عليك أن تقدم الظروف التي تحتها تقابلت مع شريك حياتك وتصور رحلتك من الخطوبة وحتى الزواج، وتذكر أنه ليس استجوابا من الشرطة؛ فهو مجرد فحص يخضع له أي شخص فأنت لست استثناءً.
7. كن مستعد للعبة الزواج: إذا شك موظف الـمواطنة والهجرة في أن الزواج ربما يكون غير حقيقي فإنهم سوف يعزلوك ويقوموا بإجراء المقابلة الشخصية معك منفردا؛ بينما ليس بالضرورة أن تكون الأسئلة مخادعة فإنها سوف يتعثر بها الزوجين الغير مألوفين لبعضهما البعض، وفي هذه الحالة سوف يُسأل كل زوج سلسلة من الأسئلة عن الزوج الأخر وعن حياتهما معا. في نطاق ” أين ولد زوجك؟” وفي أوقات أخرى أسئلة أكثر سهولة مثل “ما هو أفضل وقت فراغ بالنسبة لزوجك ؟” وسوف تقارن إجابتك عن هذه الأسئلة مقابل تلك التي زودت من زوجك لكي يحدد مدى الألفة. إن هدف موظفي المواطنة والهجرة هي أن يثبتوا أنك وزوجتك تعيشون معًا في علاقة حميمة حقًا من عدمه، وتذكر أن تنتبه إلى تفاصيل ترتيبات حياتك قبل وقت المقابلة الشخصية، وربما تحتاجان أن تسألا كل واحد منكما الآخر عن معلوماتكم الشخصية والخاصة.
8. كن نفسك (علي طبيعتك): يتدرب موظف الموطنة والهجرة ولديه خبرة على تحليل لغة الجسم والتفاعل بين الزوجين، وهم بشكل ثابت يبحثون عن علامات تطرح أن الاثنين غير مستريحين لبعضهم البعض مثلما يحدث في معظم “زيجات الخدعة أو الجرين كارد” حيث أن الفردين ليسوا طرفًا بأي شكل من الأشكال في علاقة حميمة، وفي محاولة لإظهار أنهما متزوجين يظهر بعض الأزواج عواطف كبيرة جدًا والتي ربما تظهر متكلفة وغير طبيعية وفي المقابل في الطرف الأخر للميزان فإن هناك البعض ممن ليس لديهم أي تفاعل على الإطلاق؛ فينبغي عليك ألا تظهر التباين ولا تحتاج أن تظهر عواطف كبيرة جدا , فقط تصرف كما تفعل دائما. اهدأ واسترخى. إحساس بسيط بالقرب والاهتمام المشترك هو ما يفوز في النهاية.
9. كن مستعد بالوثائق اللازمة: احمل معك مجموعة من الوثائق الأصلية ومجموعة كاملة من النسخ المزدوجة والتي يمكن أن تعطيها لموظف المواطنة والهجرة، ويفترض منك أن تتزود بوثائق محددة لكي تثبت صلاحية زواجك، وتتضمن الوثائق المطلوبة وليست مقصورة على: دعوات الزفاف وصور الزفاف وشهادات ميلاد لأي أولاد لكما معًا والأملاك التي تستأجر بالأسماء المميزة وصور فوتوغرافية لمناسبات محددة قضيتها معًا وبيان بحسابات بنكية مشتركة ووثائق مالية أخرى مشتركة.
اطلب مساعدة أحد الخبراء: إذا كنت قلقًا ولديك ظروف خاصة أو فقط تريد أن تريح عقلك فإنه يستحق إنفاق بعض الدولارات لطلب المساعدة من محامى خبير بالهجرة لكي يوجهك خلال العملية كلها، وهناك كثير على المحك لكي تحصل على الموافقة على مطلبك وهناك العديد من الأزواج الفعليين الذين تم رفض قضاياهم بسبب أنهم غير مستعدين. المثل القديم ” إذا فشلت في الإعداد إذن فكن مستعدًا للفشل” ينطبق في هذا الموقف، وإن سلطات خدمات المواطنة والهجرة لا تأخذ هذه الفحوصات بلا مبالاة ويجب ألا تأخذها أنت أيضًا كذلك؛ فهم سوف يجرون فحوص عامة وعميقة على مواطن الولايات المتحدة بالإضافة إلى المواطن الأجنبي وسوف يكونوا جاهزين للمقابلة الشخصية، وإن إرشاد المحامى الخبير بالهجرة سيدعمك خلال كل خطوة من الإجراءات ويمكن بكل تأكيد أن يصنع الفارق بين منح الإقامة ورفض الإقامة.

الخاتمة:
يقدر أنه كل سنة يتزوج 450000 مواطنًا أمريكيًا من مواطنين أجانب وبعيدًا عن ذلك فإنه من المفترض أن نسبة محددة فقط منها لأغراض الهجرة، وقد أُعدت سلطات المواطنة والهجرة لتلك الاستراتيجية التي غالبا ما يساء استخدامها ولا تجعلها عملية بلا جدوى.
لذلك نستطيع أن نرى أن قلق جيني من المقابلة الشخصية ليس دون أساس حيث أن السمة الرئيسية لعملية الفحص قبل منح تأشيرة الهجرة القائمة على الزواج هي المقابلة الشخصية، وسوف يقرر قدرك بواسطة موظف “خدمات المواطنة والهجرة USCIS الذي سيجرى معك المقابلة الشخصية، والغرض من موظف المقابلة الشخصية هو أن يتحقق من نية الزوجين من وراء الزواج، وإن وظيفة الفردين المتزوجين أن يثبتا أنهما لم يتزوجا من أجل فوائد الهجرة فقط.
سابق الذكر هو نقاط أساسية قليلة يمكن أن تزيل توتر وعصبية جيني. هذه هي الأشياء التي يجب أن تضعها في عقلك عندما ” تستعد ” لمقابلتك الشخصية، وأحيانا يحدث أننا ننتبه إلى أشياء محددة والتي ننسى الأشياء البسيطة والتي أيضا تحمل القوة لتغيير حياتنا وحظوظنا، وتذكر دائما أن “شيئًا صغيرًا يمكن أن يصنع تغييرًا كبيرًا” لذلك كن ودودًا مبتسمًا وتواصل بالعين ومصافحة اليد واستمع إلى السؤال كاملا – ولا تقاطع أو تحاول أن تستبق السؤال وسيكون كل شيء على ما يرام.
إن استشارتك لمحام من شأنها ضمان وفاءك بكل ما هو مطلوب منك وذلك للتحقيق كل احتياجاتك القانونية داخل الولايات المتحدة، يرجى الاتصال بالمكتب القانوني لأيمن إبراهيم على رقم (201) 710-7777 في حالة رغبتك في تحديد موعد.

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف