ومضات وأشعار

الشعر (::)
بكر السباتين* (::::)
“1”
“الكون الخجول”
الأرض امرأة تشتهي الفتنة
فيعبث ذلك الثور الشقي
سيد الرياح..
(الخريف).. بنهديها..
يعصف بثوبها القشيب..
يحرر مفاتنها..
وتستحم عشتار على وميض البرق
وهو يُجَرِّعُ شبقها الكوني بالأمطار..
ثم ترتدي الحقول..
وتتزين بأقراط الندى..
يطيبها الشعر..
غلالة الصيف تعري رغباتها..
فيحمر الشفق في وجنتيها
بانتظار الخريف
الذي سيحررها من الخوف..
يعريها..
يذوبان معاً..
يصرخان كالريح
كأنهما وحيدان في كون خجول..
“2”
أفهم نسبية أينشتاين على هذا النحو..
يسافر مع الحبيبة فتياً عبر متاهات الزمن وغياهب الأمكنة، فلا يشعر بالوقت، لكنهما يعودان أكثر شباباً دون أن ينتبها للمشيب الذي غطى رأسيهما..
“3”
واضح أن التاريخ لا يكتبه إلا الأقوياء الذين ينقبون عن مغانمهم في جسد الضحية ويدفنون ما تبقى من أسرار..

________
*فلسطيني من(الأردن)
رابط المؤلف:
http://www.bakeralsabatean.com/cms/component/option,com_frontpage/Itemid,1/
 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة