سعادة شاحبة

 

التصنيف : القصة (:::)
قصة : هناء عبيد – الولايات المتحده (:::)
تسرب شعاع الشمس من النافذة معلنا صباحاً مشرقاً. أسْدَلَتْ الستارة السوداء بينما كانت تعد طعام الإفطار..صرخت بأعلى صوتها على أطفالها للحضور..أوصدت الباب بعد أن استقل أطفالها باص المدرسة.. خطواتها متثائبة تتجه نحو السرير..استيقظت على صوت رنين الهاتف..
يبدو أن الماضي سيطرق كيانها ويصبح حاضرا كما كان في يوم ما…
اسود نهارها حين أخبرها زوجها أن صديقه وزوجته قد قاما بدعوتهما إلى منزلهما..
_كم كنت أمقتها صاحبة الحظ الوفير .. لقد تزوجت أمنية طالبات القسم، أكثر الطلاب ثراء ووسامة..
مضى خمسة أعوام على ابتعادها عني..
ما الذي أعادها؟!
هل علي أن املأ نفسي غيظا مرة أخرى؟!
هل تريد أن تريني قصرها الفاخر وسيارتها الفارهة ومجوهراتها الثمينة..؟!
هناك في المبنى الفخم.. أطلت سيدة القصر برأسها المغطى بمنديل أسود وعينيها اللتين تساقطت رموشهما…
تصافحتا وتساقطت دمعة

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة