قصص قصيرة جدا

التصنيف: القصة (:::)
بقلم : يوسف فضل (:::)

جهاد السكوت
جلس الحلفاء العميان لأنظمة حكام السفلس ليضعوا النقاط فوق حروف البيان الختامي . سمعوا صوت الصواريخ . سقط الورق من أيديهم  . استحر حرف السيف في ترتيب انتزاع الحرية .

سياق الشر
تقلب مسيلمة الكذاب في قبره فرحا . وصلته الأخبار أن ذريته (الصالحة) لأفكاره لا زالت تتوالد  .

فائض من الحقد
خرج من غياهب سجن النظام العربي على نقالة . أرسلوا ما تبقى من جثته إلى أمه . حمدت الله أنها عمياء.

كتف الصديق
لاحق الطفل عصفور الدوري في صالة المطار. بكى أن لم يقدر على الإمساك به . حط الطائر على اللوحة الالكترونية لجدول الطائرات المغادرة . كل الرحلات في مواعيدها . حين أضاءت اللوحة أن الرحلة إلى تل أبيب ” الغيت” سلم الطائر نفسه للطفل .

ظل القيظ
هزوا جذوع النخل فتساقطت ثمارها رصاص

اعتياد
تنشر الجريدة أخبار الموتى في زاوية التعازي . اليوم لم تصل محرر الزاوية مادة للنشر فملأها بصور أكفان بلا حدود .

الإسلام فوبيا !
أخبره جده انه عاش؛حركة الاستعمار، وصناعة السلاح،وحربان عالميتان،وأن استخدام النووي صناعة غربية . وهو الآن يشاهد إرهابهم البديل الذي البسوه الزي الإسلامي . صمت بصبر على عقارب ليلهم . تنهد حسرة على اجتياز مرحلة الإبعاد ؟

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة