سيتوقف لحظتها الكلام

 

التصنيف : اراء حرة (:::)

د. طلال الشريف – فلسطين المحتلة (:::)

ملوك الطوائف وسماسرة الكلام يصعدون، شعوبنا تتراجع وتعمل بها السكين والسكينيون، الكاميكازيون في أعلى درجات التنمية يتنافسون وبلادهم تلمع في طاقية إخفائنا واختفائنا

عاداتنا وإدماننا تحولت إلى قتل وإجرام، فُكو الحزام والارتباط بالكلام والإعلام، فكو الحزام والارتباط بخارجنا والأنانية والدولار

اتفاق الاطار انتقالي والدولة يهودية، أترفعون شعار قتل الانسان والقضية وتحيا الهمجية، أين الخلاص فكلنا متألمون؟ أمانة المعركة تعطي ما للقيصر للقيصر وما لله لله، حق العودة لله لله  والقيصر له الكرسي والطاولة كيف أكون محايدا وبلادي تذوب في جهل وظلام، كيف أكون محايدا وحقي في جيب محتل وديكتاتور لن أقف أمام وطني يحترق لإنقاذه بالأدعية وبكاء الأضرحة، أو بوجبة هامبورجر، لن يوقفني قمع جلاد من أي نوع فالعلم يتقدم ومقدم

من حق القتيل أن يعرف سبب القتل مسبقا فلسنا بلهاء العصر، أنتم قتلتم قضيتي وعودتي ومازلتم تمعنون القتل وعليكم أن تتوقفوا فلن يبقى شعبنا الحيطة الواطية التنظيم الدولي محظور والطقس يتبدل وكيري مازال يتجول، كل شيء حولنا يتغير وحماس بالتنظيم الدولي وديكتاتورنا كلايهما يتعثر لا يتغير ولا يتدبر حزام وارتباط على رقبة حماس وعباس، فاحذروا الأيام فالكلمة والثورة صنوان والجهل والقمع ظلمان وشعبنا ليس كما تتصورونه يأسان أيها الحاكم اسمع من معارض كلمة “لا” واقلق ولا تنام، ولا تسمع كلمة “نعم” من الكورس وتستطيب النوم فالطقس والفلسطيني تغير ويريد أن يتحرر منكم ومن الاحتلال وسيتوقف عند لحظتها الكلام

فكي الارتباط يا حماس وغادرنا يا عباس نريد أن نرى وجه الله وعندها يزول الاحتلال …….

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة