لغة الضاد

 

الرابط : الشعر (::::)

شعر: د. عثمان قدري مكانسي ( الاردن )

قل لي بربك : هل صادفتَ بستانـا … يحوي من الأُكُل الفيّـاض ألوانـا

فيه الفواكه ممـا طـاب مغرِسُهـا … أو الثمـارُ تدلّـى فـيـه أفنـانـا

أو الينابيـعُ ، جـلّ الله باجسُهـا … كدفقة الروح تُزجي الخيـر ريّانـا

يهوى النسيم ظلالَ الأنس مائسـةً … فيه، يراقص غصنَ الحَور هيمانـا

أو العصافيرُ سكرى تنثني طربـاً … بعطـر أنسامهـا ينسـاح نشوانـا

تبارك الله ، هذا الفضـل ألهمنـي … آياتِ درٍّ، بهـا قـد جـدت فنانـا

أسبّـح الله ، يحدونـي لحضرتـه … قلبٌ تفجّر حبّـا، فـاض تحنانـا

قد شاره من لسان الضّاد مفخـرةً … لمّـا تشـرّف بالتنزيـل قـرآنـا

لسانُنا قد سـرى سحـراً ، يؤلقـه … معنى بديـعُ، ولفـظ دقّ عِرفانـا

أما المعاني فبحـرٌ زاخـرٌ عبـبٌ … واللفظ فيه استوى قيعـاً وشطآنـا

نسعى إليـه نِهـالاً مـن مراشفـه … ونصطفي من جميل الدر حصبانـا

إن رمتَ معنىً جليلاً نلـتَ أوفـره … أو شِمتَ لحناً لطيفاً حزتَ ألحانـا

إن كانت الحَلْيُ قد صيغَتْ بعسجدها … فهيّجـتْ بوميـض المـال دنيانـا

فإن أنوار آي الضاد مـن شـرفٍ … قد تيّمَتْ قبل أهل العيـن عميانـا

فهْي العرائس لا تبلى علـى قِـدَمٍ … في كل آن ترى من حسنها شانـا

تهديك كـلَّ جديـد مـن ولائدهـا … كفلقة البدر ، بـل فاقتْـه إحسانـا

وصوغُها لصحيح الفكـر يكسبـه … فوق الوضوح بيانـاً جـلّ تبيانـا

والشعر أغرودة اللهفـان يرسلهـا … نفثاً يحرك في الأعمـاق أشجانـا

يلقيه نبضاً يهيـم السامعـون بـه … ويلهب القـوم إحساسـاً ووجدانـا

يثير فيهم غـراس الخيـر يانعـة … ويدفـع القـوم للميـدان شجعانـا

والنثر نسجٌ حوى من سندسٍ ألَقـاً … فيه السناء، ومـن إستبـرق زانـا

يعلو به مَن سمت في قلبـه فِكَـرُ … جُلّى تساوق في الأثمـان عِقيانـا

لله درُّ لسـان الـضـاد منـزلـة … فيها الهدى والندى والعلـم ماكانـا

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة