جمال مرارة الذكرى

الرابط : الشعر (::::)
 يعقوب شيحا – واشنطن (:::)
وحدي …
أحاور وحدتي
والشمس حولي
تتحرك رويداً
رويداً …
تضيء الجدران
وتخترق بأشعتها
كل زجاج النوافذ
تتحرك الخيالات
حولي
كأنها جنّ بات
في غرفتي دون أن
أراه …
عيون حبيبتي ترقبني
كنت أفتش عنها
طول الليل …
فجاءتني مع الفجر
تعانق شعاع الشمس
الصمت يحيط بالمكان
وللصمت عندي صوت
يحدثني من حين لحين
ويجتاحني من كل الجهات
يغمرني بدفئه أحيانا
وبضجيجه أحيانا أخرى
نتفة عطر تمرّ بي
فتحملني إلى لحظة
مرّت بي ذات
يوم …
تمنيت لو دامت
اللحظة
وما بعدت عنها
ولكنها الأيام نداولها
بين الناس …
 
أستطيع الآن
أن أسجل
ما في القلب
أسجل حسرة مرّت
وصافحت حياتي …
ولكني استعيد لحظة
مرّت ذات يوم
واستقرت
في جدران ذاكرتي
حرّكتها الآن
ومن حين لحين
نتفة العطر التي
مرّت بي
وصافحت أنفي
وأثارت لحظة
كنت أود أن تبقى
آه …
لو استطاعت
الكلمات أن تنطق
لفرشت الأرض
والكون
وجعلت ليل العشاق
ضياء
آه …
ما أجمل الذكرى
وما أجمل مرارتها
حين تعود …
 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة