قيود الهوى

الرابط : الشعر (:::)
أحمد توفيق أنوس – لبنان (:::)
هل زُفّتِ الأيّام تَخفرها الزّهور
أم سيقتِ الأحلام للنّحر
والصّدى أنّاتها عبرَ الدّهور
إنشودةٌ تختلجُ في النّحر
ترتيلُ إنجيلي وسفح الطّور
وأعقابُ رُهبانٍ به تَسري
والفَرقدُ القُطبيّ زاهي النّور
وأنا وطَيفكِ شَدّ مِن إزري
والدّيرُ عِندَ السّفحِ كالعُرجون
أمسى كإكليلٍ به نذري
وغاباتُ صفصافٍ وبعضَ الدّور
ونسيجُ إشعاعٍ منَ الفجر
هنا وقُربَ الدّير يَبدو النّور
كالمَاسِ لا كالكوكبِ الدّرّي
روضٌ وأفنانٌ بها وطيُور
وكواعِبٌ كالرّيمِ في النّهر
يلهينَ بالسلسالِ والبلّور
فأغُضّ أبصارٍ بها وزري
سُبحانه الخلّاق كيف تَحُور
وتموج في أنسامهِ العطر
والقلبُ ملتاعٌ بهنَّ فَتون
يَنساقُ للأشواقِ بالعُذر
والصّدرُ من خَفقانه معذور
يَنتفضُ مثل الطّير في النّحر
فالعقلُ أضحى في الهوى عُصفور
يَرضى بحُكمِ القيدِ في الأسرِ
——————
أحمد توفيق أنوس
طرابلس – لبنان

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

أترك تعليق أو مشاركة