كأنى بي طائر في قلبها

الرابط : الشعر :
* شعـر : محـيـي الـديـن الشارني ـ   ـ تـونــس ـ      :
*رَنِينْ :
أ ُسَـمِّـيـكِ البَحْـرَ وَأنـْـسَى نـَـفـْسِي …
أ ُسِـمِّـيـكِ العُـمْـرَ وَأنـْـسَى عُـمْـري …
أ ُسَـمِّـيـكِ فـَاتِـحَـة خـُـلـُودي …
وأشْـتـَهـِـي مِـنـْـكِ وَرْدَة ْ …
*شَـمْـسْ :
حِـيـنَ أ ُحِـبُّـكِ …
أ ُحِـسُّ بـأنـِّي كـَـنـَجْـم تـَـتـَـلألأ ُرُبَـاهْ …
وَيَـطِـيـرُ مِـنْ فـَيْـض الإشـْـتِـهَـاءِ … قـَـدَرْ …
حِـيـنَ أ ُحِـبُّـكِ …
تـَغـَارُ مِـنـِّي الأرْضُ …
وَيَـغـَارُ مِـنـِّي الـتـَّاريـخُ …
وَيَـغـَارُ مِـنـِّي حَـتـَّى الصِّـغـَرْ …
حِـيـنَ أ ُحِـبُّـكِ …
أ ُحِـسُّ بـأنـِّي زَمَانٌ جَـدِيـدٌ …
وَعِـشْــقٌ يُـولـَـدُ مِـنْ بَـيْـن أهَـازيـج الـعُـمُـرْ …
*   *   *
( حِـيـنَ أ ُحِـبُّـكِ …
أ ُحِـسُّ بـأنـِّي سَـعِـيـدُ الـعَـذاب …
… وَأنـِّي الـحُـلـْمُ الـكـَبـيـرُ عَـلـَى مَـدِّ هَـذا البَـصَـرْ … )
*شُـوكـُولاطـَـه ْ:
قـَمَـرٌ تـَـلـَـفـَّـتْ …
سَـاءَهُ أنْ يَـرَى قـَـلـْـبـِي هُـنـَاكْ …
قـُـلـْـتُ … خـُـذ ْ وَقـْـتـَـكَ …
قـَـالَ … وَأنـْـتَ … مَـا مُـنـَاكْ …
قـُـلـْـتُ … أنْ أرَاكَ فِـيَّ …
عَـلَّ الـَّـتِـي تـَـرَانِي …
لا تـَـرَاكْ …
* لارَا زَادْ …
بُـكـَاءٌ     قـتِـيـلْ
وَشَـدْوٌ   عَـلِـيـلْ
وَنـَايٌ كـَعُــمْـق الـمَـنـَايَـا سَـلِـيـلْ
فـَمَـاذا أقـُولْ ؟!؟
***
سَـلامٌ     رَجـيـمْ
رُخـَامٌ     فـَطِـيـمْ
وَحُـزْنُ الـشَّـظـَايَـا طـَلِـيـقـًا يَـحُـومْ
فـَمَـاذا أرُومْ ؟!؟
***
فـُـؤَادٌ     كـَـئِـيــبْ
وَدَمْـعٌ     سَـكِـيـبْ
وَقـَـلـْبٌ لِـفـَرْطِ الـبُـعَـادِ يَـكـَادُ يَـذوبْ
فـَمَـاذا وَكـَيْـفَ أتـُوبْ ؟!؟
***
جَـنـَاحٌ     كـَسِـيـرْ
وَحُــبٌّ     غَـزيـــرْ
وَشَـمْـسٌ تـَجـِيءُ خُـزَامَـى سُـــرُورْ
فـَكـَيْـفَ أصِـيـرْ
وَمَـــاذا أقــُـولْ
لِـمَــاءٍ خَـجُـولْ
وَقـَلـْبٍ مُـعَـنـَّى
وَلـَيْــل طـَويــلْ
وَمَـــاذا أقــُـولْ
وَكـَيْـفَ أصِـيـرْ
بـِـدُون هَـــوَاكِ
رُخَـــامَ هُـتـَــافٍ ظـَـلِـيــــلْ …
*تـَسَـابـيحُ مَا عُـفـِّرَ ذاتَ تـَلاَويـن حَـيَـاة ْ… :
( شَــدْوْ … ) :
مَـدَّتْ يَـدَهَـا إلـَى حُـزْنِي … فـَأشـْـعَـلـَـتـْـهُ …
مَـدَّتْ دَمَـهَـا إلـَى قـَـلـْـبـِي … فـَأحْـرَقـَـتـْـهُ …
مَـدَّتْ فـَـمَـهَـا إلـَى عَـقــْـلِـي … فـَأسْـكـَـرَتـْـهُ …
تـَـنـَاثــَـرَتْ مِـنْ حَـولِـنـَا حَــبَّــاتُ حُـبٍّ
وَقـَـصِـيـدَة ٌ تـُريـدُ إطـْـفـَاءَ مَـا بـنـَا مِـنْ ثـَـلـْـج … فـَأوقـَـدَتـْـهُ …
*… وَأيْـضًـا لا أنـْـسَى بُـؤْسِي …
… وَإنْ كـَانَ إنـْـتِـحَـاري …
… وَإنْ كـَانَ إنـْـقِـطـَاعُ أخـْـبَـاري وَمَـجَـاري نَـفـْـسِي …
… وَإنْ كـَانَ إصْـفِـرَاري …
… وَإنْ كـَانَ تـَلاشِي رُشْـدِي وَإخْـضِـرَار هَـوْسِي …
… وَإنْ كـَانَ إنـْـدِثـَاري …
… وَإنْ كـَانَ ضَـيَـاعِي وَتـَـصَـامِـيم حَـدْسِي …
… وَإنْ كـَانَ إنـْـصِـهَـاري …
… وَإنْ كـَانَ هَـوَاكِ قـَـدْ فـَـيَّـضَ بـِالجَـفـَافِ كـَأسِي …
سَـتـَـظـَـلـِّـيـنَ دَائِـمًا مَـعِي … حَـبـيـبـتِي …
… كـَـتـَـقـَاريـر أمْـسِي …
صَـدِّقِـيـنِي …
….. سَـتـَـذكـُرُكِ آهَـاتِي وَأحْـزَانِي وَقــُدْسِي …
فـَأجْـمَـلُ مَـا فِي وُجُـودِي … أنـْـتِ …
… وَشَـيْـئَـان …
هَـوَاكِ … وَطـُـفـُولـَـتِي …
” … وَأيْـضًا لا أنـْـسَى بُـؤْسِي … ”
… / …
[email protected]

 

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة