رشد القرنفل


الرابط : الشعر :
* شـعـر : مـحـيي الـديـن الـشـارنـي ـ  ـ تــونــــــس ـ         :
( نـَجَمَاتٌ قـطـَفـْـتـُهَا منْ عِـنـَّاب قـلبي إلى حَـبَـق وَطـني … حَـبـيـبي … )
( أقــُـولُ … أمُـوتُ وتـَحْــيَـا بـلادِي …
أمُـوتُ وإنْ شـَاءَتْ بـلادِي …
فـَـهْـيَ أغـْـلـَى عَـلـَيَّ مِـنْ إبْـريـز رُوحِـي …
وَهْـيَ أغـْـلـَى عَـلـَيَّ مِـنْ كـُـلِّ نـَـفـَاريـر فـُـؤَادِي … )
– 1 –
وأسْـألـُـنِي … مَـتـَى تـَـكـْـثــُـرُ الأرْضُ
فِـي يَــدِي …
ومَـتـَى يَـكـْـثــُـرُ الحُبُّ … ؟؟؟
قـُـلـْـتُ … حِـيـنَ رَأيْــتــُـهَا …
قـَامَـتْ الـدنـْـيَـا ولـَـبـسَـتْ أفـْـرَاحَـهَا عِـنـْـدِي …
– 2 –
وَطـَـنِـي الـذِي يَـنـْـهَـمِــرُ عَـسَـلا فِـي دَمِـي …
وَطـَـنِـي الـذِي يَـنـْـصَـهـِــرُ مِـيـلادًا جَـدِيـدًا فِـي فـَـمِـي …
وَطـَـنِـي الـذِي يَـعْــتـَـمِــرُ خـَـلـَـجَـات شَــفِــيـف دَمِـي …
أمْــضَى وصَـحَّـحَ أنـَّـه ُ حَـبـيـبـي
مِـنْ رأسِـهِ … حَــتــَّى أخـْــمُـس قـَـدَمِـي …
– 3 –
قـُـرُنـْـفـُـلٌ … حِــيـنَ رَآهَـا … إرْتـَـعَــشَ وأرْتـَـعَــد ْ …
سَـاءَلـَـهُ الـوَقـْـتُ … أيْــنـَـكَ …
لِــمَـاذا لـَـمْ تـَـعُــد ْ … ؟؟؟
قـَـالْ … حِــيـنَ رَأيْــتـُـهَـا … ومَــرَّتْ …
أحْــسَــسْــتُ أنـِّـي … لا … أحَــد ْ …
– 4 –
قـَـالـَـهَـا ومَـشَـى قـَـلـْــبي إلـَــيْـهَـا …
يُـعْــلِــمُـهَـا أنَّ رُوحِـي لـَـدَيْـهَـا …
وأنَّ الـدنـْـيَـا بـدُونِـهَـا …
مَـضْـحُــوكٌ عَــلـَـيَّ … وعَــلـَـيْـهَـا …
– 5 –
وَطـَـنِـي الـذِي حَــيَّــرْتـُـهُ حِــيـنَ بَـكـَـيْــتْ …
قـَـالَ لِـي … مَـا جَــنـَـيْــتَ …
مُــنـْــذ ُ أتـَـيْــتْ …
مَـا أصَــبْــتَ …
مُــنـْــذ ُ مَــشَــيْــتْ …
أنـْـتَ وَلِــيــدِي الـذِي حِــيـنَ
قـَـالَ شِـعْــرًا وَسَـكـَـتَ …
أنـَـا بَــعْــدَهُ … إنـْــتـَـهَــيْــتْ …
– 6 –
قـَـالـَـتْ …
أ َتـَـمُــرُّ ولا تـُـسَــلــِّــمْ … ؟؟؟
قـُـلـْـتُ …
سَـلــَّـمَ عَــلـَـيْــكِ قـَـلـْـبـي فـَـلِـمَـاذا أنـَـا أتـَـكـَـلـَّــمْ … ؟؟؟
– 7 –
الـوَطـَـنُ الـذِي وَشـَّــمَــنِـي بَــيْــرَقــًا مُــضِــيــئـًـا …
عَـلـَى صَــفـَـحَـاتِ خـَـدِّه ْ …
إنْ ثـَـارَ …
لا أسْــتـَـطِــيـعُ أنْ أكـُـونَ ضِــدِّه ْ …
وإنْ مَـاتَ …
أبَــدًا … لا أسْــتـَـطِــيـعُ أنْ أبـْــقـَى بَـعْــدَه ْ …
– 8 –
قـُـلـْـتُ …
وإنْ طـَالَ صَــمْــتُ حَــبـيـبي قـُــدَّامَ بَـابـِـي …
بَــكـَى قـَـلـْـبـِـي ومَــسَــحَ حُــزْنـَـه ُ فِـي
ثِــيَـابـِـي …
– 9 –
لـَـوْ كـُـنـْـتُ أسْــكـُـنُ قـُـبَـالـَـة عُــمْــر بَــيْـتِ حَــبـيـبي …
لـَـصَـافـَـحْــتُ الـهَــوَاءَ إلـَـيْــهِ …
ولـَـصَـادَقـْــتُ كـُـلّ الـطـُّــرُق الـتِـي تـُـؤَدِّي
إلـَى ضَـفـَائِــر عَــيْــنـَـيْــهِ …
فـَـأنـَـا أ ُحِــبُّ دَائِـمًـا أنْ أمْـضِـي
مَـعِـي … إلـَـيْــهِ …
[email protected]
… / …

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة