شجرةُ البرتقال ! شعر : ربا الابراهيم

الشعر ……
شعر : ربا الابراهيـــــــم ….
الرائحةٌ عذبةٌ جدا ،
من أين تأتي …؟
ها ….هذه أنا يانسمة ..
أنا …
إنها رائحتي …أزهاري البيضاء ، هل مازلت تتذكرين ؟!
” شجرة البرتقال”…يانسمة !
أين أنتِ ياحبيبتي ، اشتقتُ لك كثيرا …
وانتظرتكِ …
تحت أغصاني كنت تلعبين ..ويعلو صوتُك ِ الجميل ..
لفد افتقدتكِ كثيرا يانسمتي …
وانتظرتكِ ..
ولكنّك لم تأتي !
قلتُ أدخلُ عليك الحلم
وأسائلُ عينيكِ عن غياب ملمس يديك ِ …
اوه…هذه أنت ِ أنتِ ياشجرة بيتنا الجميل ..أنتِ لم تأتي ….
ولم تعودي تعطرين سريري كما كنتِ تفعلين ..
أمي خرجت لتوها لشراء الشموع
وتقول هي تشبه رائحتك ِ ……
ولكن لاأحد يعرف رائحتكِ !!!
أين ذهب__تِ _ي
تعالي
أين ذهب__تِ_ي
نسمة..
نسمة..
أمي!!!
من تكلمين ياحبيبتي
أمي ..
وتعانق نسمة أمها ..
إنّها كانت هنا ياأمي
من ؟
شجرة البرتقال
نشرت حول رأسي عطرها
كانت هنا وتحمل كل ألعابي
أوه ..ياحبيبتي ..إنك تحلمين
لا ياأمي
إني أشم رائحتها
هي حزينة
كانت تنتظرني
ذهبت ياأمي…..
ذهبت…..
ذهبت …..
ياحبيبتي إنه مجرد حلم ..
لم يعد هناك أزهار
ولارائحة ….
لم يعد هناك برتقال …
——————
ربا الإبراهيم !!!

أترك تعليق أو مشاركة

من الأرشيف

جديد صوت العروبة

أترك تعليق أو مشاركة